الرئيسية / اخبار مصر / موظفي الحكومه يقودون حمله ضد قانون الخدمة المدنية
ملامح قانون الخدمه المدنيه الجديد بعد التعديل
تظاهر الرافضين لقانون الخدمه المدنيه

موظفي الحكومه يقودون حمله ضد قانون الخدمة المدنية

قانون الخدمه المدنية الجديد وما ترتب عليه من توابع على الارض ومواقع التواصل الاجتماعى وبعض معارضيه …

اشتملت تعديلات قانون الخدمة المدنية على الغاء العديد من المواد ومن ابرز المواد المعدلة التى تعتمد على دمج مزايا القانون القديم رقم 47 لسنة 1978 بالقانون رقم 18 لسنة 2015  ، بالاضافة إلى رفع العلاوة الدورية السنوية من 5% إلى 10% بما يتناسب مع التضخم وزيادة الاسعار بالاضافة الى تطبيق الزيادة على الاجر المكمل للحوافز والمكافات  ، وفى سياق متصل قامت بعض النقابات المستقلة والعاملين بالجهاز الاداري في الدوله على الاعتراض على التعديلات الجديده .

ومن ابرز تعديلات قانون الخدمة المدنية التي تم ارسالها الى مجلس النواب لمناقشتها واجراء التعديل الازم على اساسها ،  وذلك بعد ان تم بالفعل رفض قانون الخدمة المدنية المعروف بالقانون رقم 18 لعام 2015 من قبل مجلس النواب  ، وقد اشارت مصادر حكومية مسئولة بان الحكومة ستعيد طرح قانون الخدمة المدنية على مجلس النواب بعد تعديله مؤكدة بان الحكومة على استعداد تام لتقبل راي المجلس لافتة بأن الوزارات المختلفة بذلت جهودا كبيرة لمناقشة القانون قبل عرضه على البرلمان ، وفى سياق متصل قام بعض الموظفون بالحكومه بحملة على صفحات التواصل الاجتماعى تندد بالقانون الجديد وترفضة تماما و قدنشر الموظفون منشور يوقلون فيه اصدقائى وزملائى نحن فى مرحلة خطيره نريد منكم الانضمام لنكون يدا واحدة تجاه هذا القانون ونريد الوصول الى نواب دوائرنا قبل التصويت على قانون الخدمه المدنيه لان هذا القانون سوف يحرمنا من كل شىء زيادات سنوية بالمرتب ضئيلة جدا وصعوبة تسويات المؤهلات العليا وكيف نعيش على زيادة سنوية 40 جنيه نتمتع بها 6 شهور فقط بالسنة بعدها تخصم للمعاشات وكسب العمل ، والمرتب يتعرض للخصم اكثر انتهى البيان ، فهذا القانون يحرمهم من كثير من حقوقهم ويسلب منهم ارادتهم ولايعطيهم الحق فى اخذ حقوقهم على حد قولهم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *