الرئيسية / اخبار التعليم / للمرة الرابعة تسريب امتحان الاحصاء للثانوية العامة 2016 عبر شاومينج ووزارة التربية والتعليم تنفى ذلك
للمرة الرابعة تسريب امتحان الاحصاء للثانوية العامة 2016 عبر شاومينج ووزارة التربية والتعليم تنفى ذلك
تسريب امتحانات الثانوية العامة

للمرة الرابعة تسريب امتحان الاحصاء للثانوية العامة 2016 عبر شاومينج ووزارة التربية والتعليم تنفى ذلك

للمرة الرابعة نسمع عن تسريب امتحان الثانوية العامة  لم نكن نسمع هذا اللفظ فيما قبل تسريب فيما قبل إلا فيما ندر وذلك منذ أعوام قليلة وحالات فردية فقط  الأن نسمع عن تسريبات لامتحان الثانوية رغم الإحتياطات الامنية وبرغم القبض على مسؤلى صفحة شاومينج بعد تسريب مادتى الدين واللغة العربية وكذلك  اللغة الإنجليزية إلا أن تطالعنا الأخبار أن هناك تسريب امتحان الاحصاء للثانوية العامة لهذا العام 2016 وبذلك تكون هذة المرة الرابعة  التى يتكرر فيها  تسريب  امتحان للثانوية العامة لهذا العام  2016.

هذا وقد هدد مسؤل صفحة شاومينج فى وقت سابق وذلك بعد تسريب امتحان الدين واللغة الانجليزية  للثانوية العامة , حيث قال واصدر وعود أنه سيستمر فى تسريب الامتحانات وقد قال انه سيسرب مادة الاحصاء ومادة التربية الوطنية , وقد تمكنت الداخلية من ضبط وإحضار مسؤل الصفحة الالكترونية صفحة شاومينج ,وهومن الاسكندرية ويُدعى مهند اسامة احمد موسى ويمتلك ثلاث صفحات , ولكن بعد ظهور الصفحة البديلة لشاومينج , طالبوا بالإفراج عن المقبوض عليهم وأن صاحب صفحة شاومينج  الاصلى غير متواجد فى مصر حالياً.

هذا وقد نشرت بعض الصفحات على السوشيال ميديا نماذج اسئلة واجاباتها لمادتى الاحصاء والتربية الوطنية المقرر  الامتحان فيهما اليوم الخميس , ولكن وزارة التربية والتعليم نفت ذلك مؤكدة أن  هذة ليست تسريبات لامتحان الثانوية العامة وأن هذا الكلام عارِ من الصحة تماماً وأن مانشر على هذة الصفحات هو امتحان لأعوام  سابقة وطالبت وزارة التربية والتعليم  من جميع الطلبة التركيز فى مناهجهم .

وقد اشارت وزارة التربية والتعليم إلى أن سوف ينفذ قرار رئيس الجمهورية قانون العقوبات رقم 101 لعام 2015 الخاص بعقوبات الإمتحانات والغش على من يساعد  فى الغش أو الإخلال بمبدأ وقانون الامتحانات  غرامة خمسين الف جنية علاوة على الحبس من سنة الى ثلاث سنوات .

ولقد نظم طلاب الثانوية العامة مظاهرة للخروج إلى الميادين العامة  فى الثالث عشر من هذا الشهر الجارى من يونية , وذلك للمطالبة بإقالة وزير التربية والتعليم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *