الرئيسية / اخبار العالم / تويتر : المطالبة باغلاق قناة بداية فى أعقاب واقعة ابراهيم عواد والمتاجرة بالمشاعر الانسانية
ابراهيم عواد
المتسابق ابراهيم عواد

تويتر : المطالبة باغلاق قناة بداية فى أعقاب واقعة ابراهيم عواد والمتاجرة بالمشاعر الانسانية

قام الكثير من نشطاء موقع التدوينات القصيرة ” تويتر ” بالمطالبة بما يكون من اغلاق قناة بداية ، وقد قام هؤلاء المغردون من نشطاء موقع تويتر العالمى بالتغريد فى مجال عدم مشاهدة هذة القناة التى قد كثرت ما يكون لها من أخطاء وتجاوزات كثيرة عملت على غضب الكثير من الناس ومشاهدى تلك القناة ، وقد تمت هذة المطالبة المشار اليها فى أعقاب ما قد جاء من القناة المذكورة من اهدار مشاعر ابراهيم عواد وهو أحد المتسابقين فى احدى برامج القناة .

اخبار ابراهيم عواد بوفاة والده على الهواء مباشرة

ظهر عبر بعض المواقع الالكترونية ما كان من اعلان محسن بن تركى وهو احد مقدمى البرامج فى قناة بداية احد المتسابقين وهو ابراهيم عواد خبر وفاة والده وذلك قد كان على الهواء مباشرة فى احدى الفقرات الخاصة بالقناة ، مما ادى هذا التصرف المشار اليه من مقدم البرامج الى زعر المتسابق وتركه للحلقة وهو فى حالة من البكاء والصراخ الشديد ، وقد اثار ذلك التصرف المشين غضب الكثير من رواد تويتر والذين قد قامو بمطالبة المسئولين بالتحقيق فى هذة الواقعة واتهام قناة البداية بانها تقوم بالاتجار فى مشاعر الناس .

تأكيد قناة بداية على التحقيق فى واقعة ابراهيم عواد

وعلى الجانب الآخر فقد قام المسئولين فى قناة بداية بالتأكيد على ما سوف تقوم به القناة من اجراءات تعمل على محاسبة كل من كان له يد فى هذة الواقعة التى عملت على الاستهانة بمشاعر اخدالمتسابقين وقامت القناة فى هذا الصدد بالاعلان على ان مقدم البرنامج الذى قد حدثت فيه هذة الواقعة هو والمعد هما المسئولين عن ما حدث ولم يكن للقناة اى علم بما سوف يحدث على الهواء مباشرة من ابلاغ المتسابق بوفاة والده بهذة الطريقة التى قد تمت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *