الرئيسية / اخبار الاقتصاد / كل ما تريد معرفته عن سوق صرف العملات ” الفوركس ” من مميزات وتاريخ وكيفية المضاربة
تداول العملات
الفوركس

كل ما تريد معرفته عن سوق صرف العملات ” الفوركس ” من مميزات وتاريخ وكيفية المضاربة

مع التطور العلمى الحديث الذى يشهده العالم يوما بعد يوم فى كافة المجالات باختلاف أنواعها وما يكون لهذا التطور من تبعات مادية ومعنوية واقتصادية أيضا ، وما يكون فى هذا الاطار العلمى المستمر من تطور فى المجال الاقتصادى وما ينبثق منه من سوق صرف العملات أو ما يطلق عليه كلمة الفوركس ، فان هذا السوق المشار اليه يكون له الكثير من المميزات التى تجعل منه سوقا متميزا ، وذلكعلى مستوى التداول لكافة التعاملات من عملات وعقود مفارقات ومعادن وغيرها من التعاملات .

تعريف مصطلح الفوركس وما يكون له من أهمية فى سوق التعاملات المالية

كلمة فوركس هى كلمة أو مصطلح يشير الى التعاملات المالية التى تكون فى اطار السوق الخاص بالعملات الأجنبية ، وما يكون أيضا من اطار البورصة العالمية لهذة العملات الأجنبية ، حيث تكون هذة الكلمة هى اختصار لمختصر علمى اقتصادى يكون باللغة الأجنبية وهو مصطلح Foreign Exchange Market ، اذ أن هذا المصطلح الأجنبى المشار اليه يقصد به ما يكون سوق تداول العملات الأجنبية أو سوق صرف هذة العملات ، وهذة السوق تكون فى كافة بلاد العالم حيث يتم التداول والصرف لهذة العملات من جانب عدد من الجهات التى يكون منها البنوك العالمية ، بالاضافة الى المؤسسات الدولية ، فضلا عن ما يكون من الأسواق المالية المنتشرة فى الكثير من الأماكن على مستوى العالم ، كما أن تداول الأفراد أيضا بالاضافة الى ما سبق يدخل فى مجال تداول وصرف العملات .

الفوركس
تداول العملات

المميزات الخاصة بالفوركس أو سوق تداول العملات

تداول العملات بصفة عامة له من الأهمية بمكان فى السوق الاقتصادى والمالى وذلك على مستوى العالم أجمع ، وهذة الأهمية تكمن فى التداول لهذة العملات ، وذلك سواء كانت هذة العملات المتداولة من فئة العملات الأساسية والتى يكون منها الدولار الأمريكى وما يكون من الين اليابانى ،وأيضا اليورو الأوروبى ، فضلا عن الجنيه الاسترلينى ، وغيرها من هذة الفئة والتى منها أيضا الدولار الكندى والدولار الاسترالي ، وسواء كانت من فئة العملات الأخرى التى يكون لها أقل أهمية فى التداول وهى العملات العربية بوجه عام والبعض من العملات الأجنبية أيضا ، حيث يصل حجم التداول لكافة هذة العملات المشار اليها بالمعدل اليومى لهذا التداول ما يمثل 5 تريليون دولار امريكى ، وذلك لما يكون من آلاف بل وملايين من هذة العملات وخاصة من عملة الدولار الأمريكى تباع وتشترى فى كل ثانية يوميا ، ومن مميزات هذا التداول ” الفوركس ” انه قد تم انتشاره بصورة كبرى تبعا للتقدم التكنولوجى وللتطور التقنى الذى قد ساعد على دخول الكثير من المستثمرين فى هذا المجال وما يكون لتداول العملات من تغطية اقتصادية بكافة الأشكال .

تداول العملات
الفوركس

تاريخ سوق العملات وتداول العملات الرقمية

وفقا لما قد تم الاعلان عنه من جانب الباحثين فى مجال الفوركس ، فان تداول العملات بدأ فى الأساس فى العصر البابلى ، حيث كان التجار فى هذا العصر يعملون على تبادل البضائع فى مقابل ما يكون من أى من المواد التى يحتاج اليها التاجر ، وقد كانت هذة البداية بدون وجود مكان مركزى تقام به وبدون ايضا اشتراك الحكومة فى هذا التداول مما ادى الى حدوث ازمة اقتصادية فى الولايات المتحدة الامريكية فى بداية العشرينات من القرن العشرين ، ومع التطور التقنى المستمر حدث تطورات فى عمليات التبادل ، حتى وصل التبادل الى سوق البورصة العالمى الذى قد كان فى حدود المعادن فى بادئ الأمر ثم انتشر فى تعاملات العملات الرقمية ، الى ان وصلت الى تعاملات فى العقارات والاسهم وغيرها من القنوات الاستثمارية .

الفوركس فى سوق عقود الفروقات

كما ان للفوركس او ما يكون من تداول عقود الفروقات اهمية كبرى فى سوق التداول العالمى حيث تمثل هذة العقود ما يكون من الفارق عند بداية صفقة التداول وبين ما يكون من سعر هذا التداول عند نهاية الصفقة او عند انهاء العقد ، وهذة العقود يكون لها اهمية فى التعامل فى البورصة العالمية ويعمل تداولها على حسب قيمة الاستمثار من ارتفاع وانخفاض كما هو فى سوق الاسهم وغيرها من الاسواق العالمية ، كما يكون لعقود الفروقات ميزة هامة تتمثل فى اعطاء الكثير من ملامح المرونة للتعامل فى الكثير من التعاملات مثل تقدير الخسارة والربح وغير ذلك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *