الرئيسية / اخبار العالم / منظمة اليونسيف توصف الحرب على داعش بالعراق بأنها أكثر الحروب وحشية فى العصر الحديث
اليونسيف
منظمة اليونسيف

منظمة اليونسيف توصف الحرب على داعش بالعراق بأنها أكثر الحروب وحشية فى العصر الحديث

فى تقرير قامت به منظمة الأمم المتحدة للطفولة والتى تعرف باسم منظمة اليونسيف تم التأكيد من خلاله على أن الحرب على تنظيم داعش الارهابى فى دولة العراق العربية تعتبر من اكثر الحروب وحشية على مستوى حروب العصر الحديث ، وذلك بسبب ما يكون فى هذة الحرب من انتهاكات انسانية للأطفال و النساء وكبار السن فى هذة الدولة وخاصة فى مدينة الموصل التى يوجد بها الآن اكثر من عدد 100 مليون من المدنيين محتجزين وسط الحصار نصفهم من الأطفال والنساء وكبار السن .

عدد 5 مليون طفل بالعراق يحتاجون لمساعدة بحسب تقرير منظمة اليونسيف

فقد قامت منظمة اليونسيف العالمية التابعة الى منظمة الأمم المتحدة بالاعلان عن وجود أكثر من 5 مليون من الأطفال فى نواحى مختلفة من دولة العراق يحتاجون الى مساعدات عاجلة من أجل البقاء والحياة ، وذلك فى ظل الحرب الكائنة فى هذة المناطق على داعش الارهابية التى قد دخلت العراق منذ عام 2014 والى الآن ، و عملت على التشريد والقتل فى كافة هذة الارجاء ، وقد قامت المنظمة بالاعلان على ان هذة الحرب تكون من اكثر حروب العصر الحديث وحشية لما فيها من انتهاكات حقوقية بالغة للاطفال وللانسان على وجه العموم .

استهداف داعش للأطفال بالقتل والتعذيب

كما ذكرت منظمة اليونسيف فى تقريرها اليوم الخميس على أن التنظيم الارهابى داعش يقوم باستهداف الأطفال وذلك عن طريق القتل أو التعذيب أو الخطف وذلك من أجل اجبار أهالى هؤلاء الاطفال على البقاء دون الفرار او الهرب الى اماكن اخرى بالعراق بعيدة عن قبضة داعش القوية والتى تعمل على التشريد والقتل فى كل مكان وخاصة فى مدينة الموصل التى تعتبر من اكثر المناطق العراقية التى تكون تحت سيطرة هذا التنظيم الارهابى الخطير .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *