الرئيسية / اخبار التعليم / موضوع تعبير عن النظام وأهميته فى حياتنا بالعناصر والأفكار لجميع المراحل التعليمية
موضوع تعبير عن النظام بالعناصر والافكار لطلاب المدارس
النظام

موضوع تعبير عن النظام وأهميته فى حياتنا بالعناصر والأفكار لجميع المراحل التعليمية

نقدم لكم افضل موضوع تعبير عن النظام وشرح لمدى أهميته الكبرى فى حياة الفرد و تأثيره الإيجابى على المجتمع الذى نعيش فيه ومساهمته كعنصر رئيسى فى تقدم البلاد وإزدهارها بين الأمم .

و سوف نبدأ بعرض أهم العناصر والأفكار ثم التفاصيل الهامة التى جاءت فى هذا الصدد :

أولاً العناصر :

  • ما هو النظام ؟
  • كيف ينظم اﻻنسان حياته .
  • تأثير النظام على حياتنا .

ثانياً الموضوع : ما هو النظام ؟

يعد النظام من السلوكيات الهامه التى يعمل المجتمع على الحرص عليها فى التعامل مع اﻻشخاص اﻻخرون ، و مع اﻻعمال ، و مما يجعلنا نحرص دائماً على أن نعلم أبنائنا سلوك النظام و يحب ان يتمسك جميع افراد المجتمع بالنظام لما له من اهميه فى حياة كل فرد .

كما أنه مجموعة من الممارسات التى يتدرب عليها الفرد منذ نشأنه ، بالإضافة إلى كونه مجموعة من العناصر المتكاملة ، والمتفاعلة، والمترابطة فيما بينها، بحيث تشكّل في مجموعها عضواً واحداً يستطيع القيام بمهمة أو مجموعة من المهام المختلفة.

فالحياة بدون نظام تكون غير سليمه و كلها اخطاء ، فأن كل ما خلق الله يلتزمون بالنظام فى حياتهم ، بما فيهم الحيوانات حتى يسير المجتمع فى الطريق السليم وبالتالى تتقدم الأمم والشعوب كافة .

كما يعد النظام هو الطريقه التى يتعلمها الفرد من البيئه التى يعيش بها ، و يعتبر صفه من الصفات المكتسبه ، و الهدف من وجود النظام فى حياتنا هو الوصول الى درجات النجاح العليا ، و توفير الوقت و الجهد فى الكثير من اﻻشياء و اﻻعمال التى نقوم بها .

و لقد حثنا الدين اﻻسلامى على النظام و اهميته فى حياتنا و فى كل امور الحياه ، يعتبر النظام من الصفات الحميده و من الاخلاق التى يجب ان يلتزم بها اﻻنسان المؤمن ، فأن حيان اﻻنسان المنظم تجدها بايده عن الفوضى ، و المشاكل ، و اﻻخطاء ، فأن الحياه بطريقه منظمه تقربنا اكثر الى الحياه السليمه التى يتمناها كل فرد .

كيف ينظم اﻻنسان حياته :

اﻻنسان المنظم فى عمله ، تجده دائما متقدما عن زملائه فى العمل ، و تجده ناجح فى حياته العمليه ، و دائما وقته منظم بين عمله و اسرته ، فتجده ناجح فى حياته العمليه و حياته اﻻسريه ايضا .

و لن تجد النظام فى بنى البشر فقط ، انما تجده فى مخلوقات الله جميعا ، فأذا نظرت للطيور فى السماء ، ستجدها تحلق فى مجموعات منظمه ، وﻻ تجد طائر منهم يطير فى اتجاه مخالف لمجموعته ، و اذا نظرت للحيوانات ، ستجدها تمشى كلها فى قطيع واحد .

ويكتسب الشخص صفة النظام بإيمانه بأنه لن ينجح الا اذا نظم حياته ، فإذا نظم وقته ، و اﻻشياء التى يجب عليه فعلها من اﻻهم الى المهم ، فأنه بذلك وضع قدمه على اول درجات النجاح .

تأثير النظام على حياتنا :

يكمن تأثير النظام فى حياتنا  فى النجاح ، لذلك علينا جميعا اﻻلتزام بوجود النظام فى حياتنا ، فلا سبيل للعيش حياة ناجحه اﻻ عن طريق اﻻلتزام بالنظام و تنظيم الوقت .

ويجب علينا أن نعلم أبنائنا وندربهم على كيفية أن يقوموا بتنظيم حياتهم ، فنجد الطالب المنظم هو الذى يقوم بترتيب وقته و تنظيم ما يجب عليه دراسته ، ونجده  ناجح دائما و يكون ترتيبه من ضمن اﻻوائل ، لأنه لديه الوقت لمذاكره دروسه و مراجعاتها .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *