الرئيسية / اخبار التعليم / موضوع تعبير عن الوحدة الوطنية مع اهم العناصر 2017
تعبير عن الوحدة الوطنية
اهمية الوحدة الوطنية

موضوع تعبير عن الوحدة الوطنية مع اهم العناصر 2017

نعرض لكل الطلاب موضوع تعبير عن الوحدة الوطنية ونحاول ان نستعرض من خلالها معنى الوحدة الوطنية واهميتها بالنسبة لافراد الوطن الواحد وما يترتب عليها من اثار ايجابية، وما هو واجبنا حتى تتحقق هذه الوحدة، فالوحدة الوطنية لابد ان تتحقق فى اى بلد حتى يحيا شعبها فى امن واستقرار وامان والوحدة معناها التماسك والتلاحم والتعاون بي ابناء الوطن ويشعرون جميعا انهم اهل وعائلة واحدة ولا يفرق بينهم عرق ولا دين ولا فقر او غنى وكلهم يعملون من اجل مصلحة الوطن.

عناصر موضوع تعبير عن الوحدة الوطنية :

  • معنى الوحدة الوطنية بين افراد الشعب
  • مظاهر الوحدة الوطنية فى مصر
  • الدين الاسلامى يحثنا على حسن معاملة الاقباط
  • قيمة الوحدة للفرد والوطن
  • كيفية تحقيق الوحدة
  • الخاتمة

معنى الوحدة الوطنية :

الوحدة الوطنية هى تجمع الافراد داخل البلد او الوطن على مصلحة واحد هى مصلحة الوطن ونبذ الفرقة والعنصرية والتشاحن بينهم رغم اختلافهم فى الدين او فى المستوى الاجتماعى والاقتصادى ولكنهم يكونوا ابناء وطن واحد يعيشون سويا تحت مظلة هذا الوطن وفى وقت تعرض هذا الوطن للخطر هب كل ابناءه مسلمون ومسيحيون من اجل الدفاع عنه ونصرته، والوحدة هى الاساس التى تحفظ الكيان المصري ضد اى عدو يريد هدمها وتمزقها فتعتبر هى الحصن المنيع الذى يحيمها ضد الاعداء الذين يريدون زعزعة استقراراها عن طريق اشعال الفتن بين ابناءها.

اهم مظاهر الوحدة الوطنية:

تتمثل اهم مظاهر الوحد الوطنية فى اجلى صورها فى مصر بين المسلمين والمسيحيين حيث وقفا سويا ضد الاعداء فقد كافح ابناء الوطن معا ضد المعتدى الاجنبي الذى اراد ان يحتل بلادنا ويتنزف دماء اولادها ويستولى على اراضيها ومنهم الفرنجة وجاء بعدهم التتار ثم الاتجليز واخيرا اسرائيل، واذا سردنا التاريخ المصرى وكفاح شعب مصر على مر تاريخه نجده كفاح مشترك بين جميع ابناءه ضد اى عدو خارجى.

فقد كان الزعماء الذين قادوا ثورة 1919 من المسلمين والمسيحيين حيث رفعا الاثنان راية الهلال مع الصليب ليعبروا عن وحدتهم الوطنية، وعندما تم نفى الزعيم سعد زغلول تم نفي ثوار مسيحيين معه، كما اتضحت هذه الوحدة فى ثورة 25 يناير فقد خرج الاثنان للثورة ضد الفساد من اجل محاربة النظام الفاسد ومن اجل رفع راية “عيش حرية عدالة اجتماعية” كما هبوا مرة اخرى يوم 30 يونيو من اجل القضاء على حكم الاخوان والوقوف ضد الظلم.

الاسلام يحثنا على حسن معاملة الاقباط :

فقد وصى الرسول صلى الله عليه ولم على الاقباط فى مصر اذا قام المسلمون بفتحها حيث قال:

“إذا فُتِحت مصر فأستوصوا بالقبط خيرًا

أم المؤمنين أم سلمة رضي الله عنها قالت أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – أوصى عند وفاته فقال : “الله الله في قبط مصر، فإنكم ستظهرون عليهم، ويكونون لكم عدة وأعوانًا في سبيل الله” رواه الطبراني

و يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم -: “…فاستوصوا بهم خيرًا، فإنهم قوة لكم، وبلاغ إلى عدوكم بإذن الله” يعني قبط مصر – رواه ابن حبان في صحيحه.

 

فقد وضعهم الرسول فى مكانة متميزة وجعل لهم شأن ووصى عليهم وصية خاصة لمن سيقوم بفتح مصر وادخال الاسلام اليها، كما كان للرسول نسب من اقباط مصر حيث تزوج من السيدة مارية القبطية وانجبت له ولد”ابراهيم” وقد جعل الرسول هذه الوصية عندما يتم فتح مصر لمن لا يريد ان يدخل للدين الاسلامى وتمسك بديانته بان يكون له الامان والعهد، فالاسلام دين السلام والمحبة ولا يمكن نشره بالسيف فلا اكراه فى الدين.

قيمة الوحدة للفرد والوطن :

نجد ان للوحدة الوطنية اهمية بالغة للفرد والمجتمع حيث ان الوحدة والتماسك يمنح الوطن القوة التى تجلعهم يتصدون لاى عدوان خارجى او اى عنف وتطرف داخلى، فالفرد الواحد لا يمكنه ان يقف وحيدا ويصد الاعداء ولكن الجماعة تكون قوية ويمكنها التغلب على اى عدو، فالاتحاد يعطى القوة للافراد داخل المجتمع، كما ان تحقيق هذه الوحدة ينشر الامن والاستقرار فى المجتمع فيجعل الناس تتفرغ للعمل ونهضة المجتمع، كما انها تولد لدى الفرد شعوره بالانتماء للوطن فعلى امستوى الفردى الوحدة توفر امن، استقرار، سلام، طمانينة، تفاؤل وامل، ورخاء، ونظرة ايجابية للمستقبل، على مستوى الوطن كله يتحق التقدم والتطور وتنهض الامة ولا يقدر عليها اى عدو.

كيفية تحقيق الوحدة:

يأتى تحقيق الوحدة من خلال الساسة التى تتبعها الدولة، فلابد من وجود دستور يؤكد على الوحدة الوطنية وتحقيق المساواة بين المواطنين فى جميع الحقوق والواجبات وان يكون هناك عقاب رادع لكل من يتعرض لوحدة المجتمع او يمس استقراره وامانه وان يتم تنفيذ القانون وحماية حقيق الافراد ورفع الظلم عن اى فرد سواء مسلم او مسيحي.

كما يجي ايضا نشر وح التسامح والمودة والمحبة بين الناس وتعليم الناس القيم الدينية السمحة وتعريف الابناء بتاريخ مصر وكقصة الكفاح التى عاشها جميع ابناءه باختلاف الديانة، فلابد من تربية الابناء على التسامح ومعاملة الناس معاملة حسنة والتعاون وان تحتوى المناهج على مواد تعلم الطلاب التسامح وانه لا فرق بين اى شخص مسلم او مسيحيى، غنى او فقير ضعيف او قوى. ايضا وسائل الاعلام لابد ان تنشر روح الوحدة الوطنية وبرامج توعية تؤكد على الهمية الوحدة، كما يجب الدفاع عن الحريات واعطاء كل ذى حق حقه، ولا يشعر اى فرد بالظلم فى المجتمع ومد جسر للتفاهم والحوار بين الشباب والحكومة وحل المشاكل الداخلي.

الخاتمة :

وفى النهاية لا يسعنا الا ان نقول ان مصر هى البلد التى ضربت اروع الامثلة على الوحدة الوطنية، فمنذ ان تم فتحها ونشر الاسلام بها ولا يوجد تفرقة بين اى فرد مسلم او مسيحي عاشوا وكافحوا سويا وانصهروا جميعا فى بوتقة واحدة رغم محاولة اثارة الفتن الا انهم نبذو كل ذلك وظلوا وحدة وكتلة واحدة لا يمكن ان تنفك وستظل مصر شامخة عالية وحدة واحدة مستقلة الى يوم الدين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *