الرئيسية / منوعات / احلى قصائد عيد الحب 2017 الرومانسية والغرامية
قصائد عيد الحب
رسائل الفلانتين

احلى قصائد عيد الحب 2017 الرومانسية والغرامية

مجموعة من احلى قصائد عيد الحب 2017 الرومانسية وذلك احتفالا بالمناسبة العالمية التى يحتفل بها كل عام وهى الفلانتين داى، حيث يحتفل به العالم باسره اليوم فى الدول الغربية فى الدول العربية ايضا حيث بدا المظاهر الخاصة بالاحتفال تبدا فى الاعلان عن نفسها قبيل الاحتفال به وذلك من انتشار الهاديا التى نراها بالمحلات وهدايا عيد الحب تعرف عادة باللون الاحمر ويكون هو اللون الغالب على معظم الهدايا والتى اغلبها تكون اشياء بسيطة ورمزية ازهار او ورود او قلوب، فالهدية فى هذا اليوم ليست بما تمثله من مبلغ مادى ولكنها تكون اكثر معنوية لانها تعبر عن الاهتمام وان لديك شخص مميز بالنسبة لك.

وكل عام يقوم الناس باختراع اشياء جديدة وهدايا مميزة لهذا اليوم وافكار تعبر عن الحب، وقد اختلفت فى هذا العام الهدايا حيث ان هناك هدية القنبلة وهدية صباع الروج وخزمة حيث انها حيث يوجد شئ على شكل قنبلة كتبت عليه عبارة love bome ومعها ايضا شئ اخر على شكل صباع روج وخزنة.

وهناك البعض الاخر لا يفضل شراء هدية فى هذا اليوم ولكنه يكتفى فقط بارسال رسالة رقيقة، ومن الممكن ان يكون ذلك حسب العلاقة بينهم، حيث ان الزوج يحضر الهدية نظرا لان الزوجات فى هذا اليوم تنتظر ان يتذكرها زوجها بهدية لطيفة، كما المخطوبين ايضا يتبادلون الهدايا.

احلى قصائد عيد الحب 2017 :

اما من لا يكون بينهم ارتباط رسمي تكون الرسائل والقصائد الغرامية هى خير تعبير عن الحب، وهناك العديد من القصائد الغرامية التى كتبها الشعراء والعاشقين عبرت عن حاة العشق لديهم وخرجوا باجمل العبارات فى لحظة شوق او لحظة عشق، وسنحاول ان بعض بعض من هذه القصائد التى من الممكن ان تعبر عن حالة اى عاشق وتقول ما عجز عنه اللسان.

هناك شاطئان: شاطئ الذكرى، وشاطئ النسيان

إذا رسيت على شاطئ الذّكرى فتذكّرني وإذا رسيت على شاطئ النّسيان فلا تنساني

إنّي عشِقْتُكِ.. واتَّخذْتُ قَرَاري

فلِمَنْ أُقدِّمُ – يا تُرى – أَعْذَاري

لا سلطةً في الحُبِّ.. تعلو سُلْطتي

فالرأيُ رأيي.. والخيارُ خِياري

هذه أحاسيسي.. فلا تتدخَّلي أرجوكِ، بين البَحْرِ والبَحَّارِ..

ظلِّي على أرض الحياد.. فإنَّني سأزيدُ إصراراً على إصرارِ
يا سيِّدتي: لا تَهتّمي في إيقاع الوقتِ وأسماء السنواتْ.

أنتِ امرأةٌ تبقى امرأةً.. في كلَِ الأوقاتْ.

سوف أحِبُّكِ.. عند دخول القرن الواحد والعشرينَ.. وعند دخول القرن الخامس والعشرينَ..

وعند دخول القرن التاسع والعشرينَ.. وسوفَ أحبُّكِ.. حين تجفُّ مياهُ البَحْرِ.. وتحترقُ الغاباتْ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *