الرئيسية / اخبار العالم / المحكمة العليا في أسلام أباد تعلن حظر الاحتفال بعيد الحب في الباكستان
حظر الاحتفال بعيد الحب في الباكستان
حظر الاحتفال بعيد الحب في الباكستان

المحكمة العليا في أسلام أباد تعلن حظر الاحتفال بعيد الحب في الباكستان

أعلنت المحكمة العليا في أسلام أباد حظر الاحتفال بعيد الحب في الباكستان و ذلك اليوم الاثنين الموافق الثاني عشر من شهر فبراير الحالي ، والجدير بالذكر بان المحكمة العليا اتخذت ذلك القرار بان البعض في ذلك البلد يري انحلال أخلاقي وتأثر بالقيم الغربية في الاحتفال بتلك المناسبة ، وان المحكمة العليا أصدرت ذلك القرار بعد أن تلقت عريضة  تصف بان العيد يتخذ غطاء من الحب للترويج إلي الانحلال الأخلاقي والفحش والعري وان ذلك يخالف التراث والقيم علي حسب قرار المحكمة العليا .

حظر الاحتفال بعيد الحب في الباكستان

حظر الاحتفال بعيد الحب في الباكستان ولكن يوجد بعض المطاعم داخل أسلام أباد تواصل في الإعلان عن السهرات الخاصة بمناسبة عيد الحب ، وان من مظاهر تلك الاحتفال هي أن يوجد بعض المناطق التي تعتبر اكثر محافظة قد اختفت منها مثل مدينة بيشاور ، بالشمال وقد اقتصر علي بيع الهدايا التي تكون لها صلة بعيد الحب ، ولكن توجد مع مجموعة قليلة في تلك المدن من التجار ، وان ذلك القرار يأتي في خلال الاحتفال بمنسابة تجعل من الشباب ما يهتم بها وهي عيد الحب .

حظر الاحتفال بعيد الحب في الباكستان علي الرغم من الجو المحافظ و الذي يطغي في باكستان وينظر إلي أن الاحتفال بعيد الحب بتلك المناسبة عيد الحب تعتبر ذات طابع غربي وصناعة عربية وتكون مخالفة للقيم و ألمبادي الأخلاقية ، حظر الاحتفال بعيد الحب في الباكستان علي  وفي العام الماضي شارا الرئيس ممنون حسين شعبة للكف عن الاحتفال بعيد الحب وقال بان لا يوجد مكان لتلك المناسبة في بلد يكون الأغلبية فيها مسلمون ، وبعض الطالبات في اندونيسيا قد نظمت داخل مدرسة أسلامية تظاهرات صاخبة للاحتجاج علي عيد الحب باعتبار انه بدعة من الغرب وتدعوا إلي الانفلات الجنسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *