الرئيسية / منوعات / تعرف علي شهر أمشير ومعناه في التقويم الفرعني القديم
الأرصاد الجوية
تحسن في الطقس

تعرف علي شهر أمشير ومعناه في التقويم الفرعني القديم

شهر أمشير هو الشهر السادس من شهور السنه الفرعونية بالتقويم الفرعوني المصري القديم ويبدء شهر امشير في 8 فبراير من كل عام وانتهي في 9 مارس حيث تستمر الشهور الفرعونية الاثني عشر ثلاثين يوم كل عام لا تنقص ولا تزيد وقد اعتمد المصرييون القدماء علي تلك الشهور في التعرف علي مواسم الزراعه والحصاد ومازال يعتمد عليها الفلاحيين المصريين حتي الان في التعرف علي مواسم الزراعه والحصاد .

ويستمد اسم امشير من اسم الاله الفرعوني القديم “مجير ” وهو اله الرياح والعواصف حيث يتميز شهر امشير باعتباره شهر تتكاثر فيه الرياح العتية المحملة بالاتربة والرمال الناعمه والتي تختلف في قوتها من يوم الي اخر طوال ايام شهر امشير الثلاثون وقد كثرت الامثال الشعبية المصرية التي تصف شهر امشير والتي تتصف بحس الفكاهه والمرح من بينهم المثل الشعبي الشهير ” امشير ابو الزعابيب ”

ويعد شهر امشير وفق للتقويم القبطي الفرعوني اخر شهر من شهور فصل الشتاء ويتميز فية الجو بعدم الاستقرار فاحيانا يكون الجو بارد وملئ بالرياح البارده واحيانا يتميز فية الجو باعتدال درجات الحرارة ويعد سقوط الامطار الغزيرة من اهم ما يميز شهر امشير عن باقية الشهور الاخري اضافة الي هبوب الرياح الباردة المحملة باتربة الصحراء والتي قد تؤدي الي سقوط البيوت الهاشه والخيام وغيرها من المساكن التي تتميز بضعف البنية التحتية لها .

وشهر امشير ياتي بعد شهر طوبة اكثر شهور السنه القبطية برودة ويلية شهر كيهك الذي يتميز باعتدال درجات الحرارة وقد استعان الاقباط في مصر بالتقويم الفرعوني في بعض الوقت من اجل تحديد مواعيد عدد من الاعياد للكنيسة المصرية الي ان تم استبداله ولكن عدد من العامه من الناس خاصة كبار السن يعتمدون عليه كتقويم قبطي حتي الان غير انه احد التقويمات الفرعونية القديمه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *