الرئيسية / منوعات / حكم الاحتفال بعيد الحب في الشريعه الاسلاميه
عيد الشرطة
الداعية الإسلامي الشيخ محمود عاشور

حكم الاحتفال بعيد الحب في الشريعه الاسلاميه

مما لا شك فيه ان هناك اراء كثيره و متنوعه حول حكم الاحتفال بعيد الحب او كما يطلق عليه الفلانتين داي , و يجدر بنا هنا ان نشير الي ان كثير من علماء الشريعه الاسلاميه اكدوا ان منذ عهد رسول الله صلي الله عليه و سلم , خاتم الانبياء و المرسلين , كان لا يتم الاحتفال بذكري اي غزوه من الغزوات مثل غزوه احد او غزوه بدر او حتي لم يكن يتم الاحتفال بذكري مولد النبي صلي الله عليه و سلم , و قد كان ذلك مقصود من قبل النبي صلي الله عليه و سلم و من قبل الصحابه الاجلاء رضوان الله عليهم , و يجدر بنا ان نؤكد علي ان هناك اجماع من قبل العلماء و المشايخ الاجلاء في الازهر الشريف , علي انه ليس لدي المسلمين الا عيدين اثنان الا و هما عيد الفطر المبارك و الذي يتم الاحتفال بيه بعد شهر رمضان المبارك , و عيد الاضحي المبارك و الذي يتم الاحتفال بيه في العاشر من شهر ذي الحجه , ومن هذا المنطلق يتاكد لنا ان حكم الاحتفال بعيد الحب في الشريعه الاسلاميه حرام شرعا , و انه لا يجوز ان نطلق كلمه عيد الا علي العيدين , عيد الفطر المبارك و كذلك عيد الاضحي المبارك , ومن هذا المنطلق يتضح لنا انه لا يوجد اي احتفالات يحتفل بيها المسلمين او اعياد سوي كل من عيد الفطر المبارك و كذلك عيد الاضحي المبارك

حكم الاحتفال بعيد الحب

و يجدر بنا هنا ان نؤكد علي ان حكم الاحتفال بعيد الحب في الشريعه الاسلاميه محرم , فانه من الممكن ان نحتفل بيه كمناسبه عاديه و لكن لا نطلق عليه اسم عيد فليس للمسلمين سوي عيدين عيد الفطر و عيد الاضحي المبارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *