الرئيسية / اخبار الرياضة / انباء عن انضمام المدافع اسامة هوساوى الى نادى الهلال السعودى بداية الموسم المقبل
اسامة هوساوى
المدافع السعودى اسامة هوساوى

انباء عن انضمام المدافع اسامة هوساوى الى نادى الهلال السعودى بداية الموسم المقبل

تداولت عدد من الصحف والمواقع السعودية خلال اليومين الماضيين أنباء شبه مؤكدة عن توقيع نجم المنتخب السعودى والمدافع الشهير اسامة هوساوى عقد مع نادى الهلال السعودى بداية من الموسم المقبل ويستمر لمدة ثلاث سنوات تكون قابلة للتجديد.

وكانت قد انتشرت بعض الاقاويل خلال الفترة الاخيرة عن اعتزام هوساوى الرحيل عن النادى الاهلى بعد انتهاء عقده خلال الموسم الحالى وقبل نهاية مباريات الدورى بل ورفضه تجديد التعاقد نظير مقابل مادى وصل تقريبا إلى نحو 21 مليون ريال سعودى كما يشاع وهو الامر الذى أكدته بعض المواقع الاخبارية سابقا ونفاه هو شخصيا لعدة مرات بل ووصل الامر إلى نشره لبعض الصور الخاصة به على موقع التواصل الاجتماعى الشهير “تويتر” برفقة الامير فيصل بن خالد والذى يعد رمزا أصيلا يعتز به النادى الاهلى وكذلك صوره التى يظهر فيها ممسكا كأس الدورى الذى فاز به الاهلى خلال الموسم الماضى.

كما سبق وأن نفى رئيس مجلس إدارة النادى الاهلى مساعد الزويهرى على حسابه الشخصى بـ”تويتر” صحة ما تردد عن ترك هوساوى للفريق والذى طالما شاركهم اللعب في معظم المباريات المحلية التى خاضها النادى خلال فترة انضمامه معهم على مدار الاربع مواسم الماضية محققا الفوزوالانتصار الساحق على منافسيهم من الاندية الرياضية الاخرى.

يذكر أن النادى الاهلى الملقب بــ”الملكى” كان قد خاض احدى مبارياته أمام نادى النصر السعودى على ملعب الجوهرة بمدينة الملك عبد الله الرياضية الاثنين الماضى وتمكن من إحراز هدفين مقابل هدف واحد ليكون بذلك هو الفائز بكأس خادم الحرمين الشريفين للاندية الابطال .

الجدير بالذكر أن هوساوى يعد من أبرز المدافعيين السعوديين الذين حققوا ناجحا غير عاديا خلال العشر سنوات الاخيرة في معظم الاندية التى انضموا إليها .

وكان هوساوى قد بدأ مشواره الكروى متنقلا بين عدة أندية كان أولها من خلال نادى الوحدة والذى تركه بعد أقل من سنتين لينضم وللمرة الاولى إلى نادى الهلال السعودى بجدة في عام 2008 ثم نادى أندرلخت البلجيكى في عام 2012 وبعده مدافعا للنادى الاهلى والذى مكث فيه نحو أربع سنوات لكنه وكما يتردد خلال تلك الايام أنه من المحتمل عودته للمرة الثانية إلى نادى الهلال .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *