الرئيسية / اخبار الرياضة / نتيجة مباراة ارسنال و هال سيتى اليوم 11/2/2017 الدورى الانجليزى
دورى ابطال اوروبا
جيرو

نتيجة مباراة ارسنال و هال سيتى اليوم 11/2/2017 الدورى الانجليزى

انتهت منذ ثوانى قليلة مباراة نارية بين ارسنال و هال سيتى الانجليزي فى لقاء العرب بين محمد النني و احمد المحمدي و لقاء قد انتهت بفوز ارسنال بهدفين مقابل لاشىء و قد اقيمت المباراة على ملعب الامارات ملعب فريق ارسنال و شارك كل من النني و المحمدي كبدلاء

و قد بدء الشوط الاول وكاد الفريق اللندني يسجل هدفًا مبكرًا لولا رعونة وتباطؤ الثنائي مسعود أوزيل ووالكوت و كما أهدر هيكتور بيليرين أخطر لاعبي أرسنال فرصة محققة بتسديدة بجوار القائم الأيسر و بعدها أهدر أليكسيس سانشيز كرة بالطريقة نفسها و  أما ماركو سيلفا المدير الفني لهال سيتي أن محاولات النمور كانت بلا أنياب باستثناء ضربة رأس قوية لمهاجمه عمر نياسي أبعدها بيتر تشيك بصعوبة بالغة من المقص الأيسر و ضغط أرسنال بكل قوة لهز شباك هال سيتي و الذي لم يصمد سوى أكثر من 34 دقيقة و عندما ارتدت كرة من جسد حارسه إيلدين ياكوبوفيتش و ليضعها أليكسيس سانشيز في الشباك و بطريقة مثيرة للجدل و حيث أثبتت الإعادة التليفزيونية أن المهاجم التشيلي سجل الهدف بيده اليمنى

و الشوط الثاني كان تكتيكيا من الدرجة الأولى و حيث قلت الفرص الخطيرة على المرمى و حاول كل مدرب تنشيط صفوفه و حيث أجرى ماركو سيلفا تبديلين بإشراك إيفاندرو جوبيل وأحمد المحمدي مكان كاميل كروسيكي وعمر عبدولاي و ثم جازف بورقة هجومية بإشراك رأس الحربة أداما دياموندي مكان توم هادلستون سعيًا لإدراك التعادل و على الجهة الأخرى تحرك أرسين فينجر لتأمين انتصاره بتبديل لزيادة الكثافة العددية في وسط الملعب بإشراك محمد النني مكان والكوت و وسط ضغط الضيوف سدد أيوبي كرة قوية فوق العارضة

و حصل هال سيتي على أكثر من 5 ركلات ركنية قد شكلت خطورة كبيرة أبرزها ضربة رأس لدياموندي في الشباك من الخارج و إلا أن الشوط الثاني كان مليئًا بالاحتكاكات البدنية و مما أجبر الحكم مارك كلاتنبرج على إشهار 4 بطاقات صفراء لأندريا رانوكيا مدافع هال وثلاثي أرسنال والكوت و كيران جيبس و أليكسيس سانشيز و في الدقائق الأخيرة قد حاول فينجر استغلال اندفاع منافسه و حيث قام بتنشيط خط هجوم أرسنال بإشراك داني ويلبيك ولوكاس بيريز مكان أيوبي وتشامبرلين

و سقط هال سيتي في الفخ حيث انطلق سانشيز بهجمة مرتدة ليراوغ حارس المرمى ياكوبوفيتش و يلعب كرة عرضية قابلها لوكاس بيريز برأسه في المرمى الخالي إلا أن سام كلوكاس مدافع هال سيتي أبعد الكرة بذراعه ليحصل على كارت أحمر ويمنح أرسنال ركلة جزاء سجل منها سانشيز الهدف الثاني وتعزيز الفوز في الوقت الضائع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *