الرئيسية / اخبار مصر / نائب بالبرلمان يتقدم بطلب الإحاطة لمعرفة أسباب انسحاب الشركة الصينية من العاصمة الإدارية الجديدة
العاصمة الإدارية الجديدة
العاصمة الإدارية الجديدة

نائب بالبرلمان يتقدم بطلب الإحاطة لمعرفة أسباب انسحاب الشركة الصينية من العاصمة الإدارية الجديدة

ننشر لكم اليوم تفاصيل العاصمة الإدارية الجديدة حيث تقدم العضو في لجنة ألأدراه المحلية في مجلس النواب العضو علي عبد الواحد بطلب الإحاطة للدكتور علي عبد العال رئيس المجلس ، ليتعرف عن الأسباب التي أدت إلى الانسحاب للشركة الصينية وقبل من تلك الشركة كان الشركة الإماراتية بالعاصمة الإدارية وتسائل عن عدم الاسناد لمشروعات العاصمة الجديدة لشركة مصرية منذ البداية ، وقد قال العضو علي عبد الواحد من خلال بيان له صحفي بان وزارة الإسكان قالت بانها وقعت الاتفاق المبرم مع الشركة الصينية ، للعاصمة

العاصمة الإدارية الجديدة

وان وزارة الإسكان بعد أن وقعت الاتفاق مع شركة الهندسة الإنشائية CSCEC والتي تصل قيمتها نحو 3 مليار دولار بان تلك هي تكون المرة الثانية ، و التي خرجت الشركة الأجنبية من المنافسة لتنفيذ المشروع ، و ذلك بعد الخروج للشركة الإماراتية ، و التي كان من المنتظر بان تقوم بتنفيذ المشروع منذ البداية بدلاً من باقي الشركات التي تقدمت ، إلي تنفيذ المشروع وأشار بان قرارات الشركة بالانسحاب من المشروع فذلك يفتح الباب أمام الكثير من الأسئلة واهم تلك التساؤلات لماذا خرجت تلك الشركات بعد الاتفاق مع الحكومة .

ومن ضمن التساؤلات التي تطرح نفسها بسبب العاصمة الإدارية الجديدة لما لم يتوصل إلى سعر مع تلك الشركات التي تقدمت إلي تنفيذ المشروع  ، و أن النائب وضح بان وزارة الإسكان قد وضعت تكلفة تقدر بحوالي 45 مليار دولاراً و ذلك ما يوازي السدس للناتج المحلي من الإجمالي في مصر ، وذلك ما يلزم بالضرورة في الاشتراك للشركات الأجنبية بالبناء وان الوزارة قد تعاقدت مع شركات أجنبية ، العاصمة الإدارية الجديدة ومع تساؤلات لماذا الشركة انسحبت من تنفيذ العاصمة الإدارية الجديدة وهي مصنفة رقم 1 من بين اكبر 250 شركات المقاولات العالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *