الرئيسية / اخبار مصر / كشف تفاصيل حبس الممتنعين عن الإدلاء ببيانات التعداد السكانى
جهاز الإحصاء
التعداد السكانى

كشف تفاصيل حبس الممتنعين عن الإدلاء ببيانات التعداد السكانى

لقد قام المدير التنفيذى للتعداد العام للسكان عبد الحميد شرف الدين بالتأكيد على أن من حق كل العاملين فى جهاز التعبئة والإحصاء الضبطية القضائية والذى يجعلهم لديهم على التعامل مع الممتنعين عن الإدلاء ببياناتهم فى التعداد السكانى وذلك بموجب القانون رقم 35 لسنة 60. كما أضاف إن العاملين لا يقوموا بإستخدام هذا القانون إلا نادرا حيث إن يتم التعامل مع المواطنين بطريقة لطيفة كل مرة حتى يستجيبوا وبشكل مستمر. وبالتالى ففى حالة الرفض والإمتناع عن إدلاء البيانات يتم فيها إستخدام القانون بالرغم من قلة الحالات التى يتم فيها إستخدام القانون كما يتم التنازل عن المحضر بشكل فورى بعد الإستجابة والإدلاء بالبيانات الخاصة بالتعداد السكانى. حيث يقوم القانون بمعاقبة كل العاملين الموجودين بالجهاز بالحبس شتة أشهر مع غرامة 500 جنيه مصرى فى حالة إنتشار بيانات المواطنين.

فبجانب قيام القانون بحماية الجهاز هو أيضا يقوم بحماية البيانات الخاصة بالمواطن خير حماية. كما دعى عبد الحميد شرف الدين جميع المواطنين والأسر المختلفة بالتعاون مع أفراد جهاز التعداد السكانى حيث إن تلك البيانات سوف تعود عليهم بالفائدة من خلال توفير الخدمات الصحية والتعليمية. كما صرح بثلاثة أشياء يتمتيز بها المعاونين الذين يقوموا بالعمل فى التعداد السكانى حتى يطمئن السكان فى التعامل معه وإعطاءه ما يحتاجه من معلومات بكل سهولة. وأول تلك المميزات هى كاب عليه لوجو الجهاز يرتديه المعاون وبطاقة تعريفية ID والتى يوجد بها علامة مائية والتى من الصعب تزويرها وتكون عليها كافة البيانات الخاصة بالمعاون ومع كل هذا أيضا شنطة جهاز التابلت الخاصة بالمعاون والتى يوجد عليها لوجو جهاز الإحصاء أيضا. كما قد أضاف شرف الدين أمس فى المؤتمر الصحفى المنعقد بجهاز الإحصاء من أجل الإعلان عن بدء اولى مراحل التعداد السكانى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *