الرئيسية / اخبار مصر / أخ يقتل شقيقه رميا بالرصاص بسبب بطاقة التموين
زيادة أسعار السلع
بطاقة التموين

أخ يقتل شقيقه رميا بالرصاص بسبب بطاقة التموين

يعانى الشعب المصرى حاليا من أزمة فى الحصص التموينية نظرا لغلاء أسعار السلع التموينية الأساسية والتى لا غنى عنها فى أى بيت مصرى. ومع الغلاء نجد عدم توفر السلع بشكل كبير أى هناك نقص فيها. كما أعلن وزير التموين والتجارة الداخلية أمس الموافق الثلاثاء 31 يناير 2017 عن زيادة سعر السكر لـ8 جنيهات والزيت لـ12 جنيها وهذا إعتبارا من شهر فبراير الجارى. كل هذا يقوم بعمل أعباء وضغوط على الشعب المصرى ولكن هذا ليس بمبررا من أجل قتل نفس قد حرم الله سبحانه وتعالى قتلها. حيث قد قام عامل بالمشاجرة مع شقيقه حول بطاقة التموين وفى نهاية المشاجرة قد قام بقتله رميا بالرصاص وتلك المشاجرة كانت بشأن صرف بطاقة السلع التموينية.

وبعد أن قام بقتله تركه غارقا فى دمه وفر هاربا وقد تم نقل الجثة إلى المشرحة حيث تم تلقى الخبر من خلال إخطار العميد وائل صديق مأمور قسم أول شبرا الخيمة وذلك للواء مجدى عبد العال وبالتالى فور العلم بهذا الخبر تم تشكيل فريق بحث وذلك لسرعة كشف ملابسات الواقعة ومن أجل إلقاء القبض على الجانى الذى قام بالجريمة. ولقد أنتقد النائب أحمد عبده الجزار عضو مجلس النواب وعضو لجنة حقوق الإنسان فى البرلمان الزيادة الرهيبة فى أسعار السلع التموينية وذلك للمرة الثالة خلال شهرين فقط. حيث ذكر بأن التلاعب فى أسعار السلع هو أمر يؤثر على محدودى الدخل بشكل كبير وإن دل ذلك على شئ فهو يدل على عدم وجود إستراتيجية واضحة ومحددة لوزارة التموين وبالتالى هناك حالة من عدم الإستقرار فى الأسعار الخاصة بالسلع التموينية الأساسية حيث يتفاجأ المواطن كل مرة بالأسعار المتزايدة بشكل مستمر مما يؤدى إلى وجود أزمات بشكل مستمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *