الرئيسية / اخبار مصر / الازهر الشريف يعلن عن إدانته لحادث الاعتداء على المركز الإسلامي الثقافي في سانت فوي بكندا
بوابة الازهر الالكترونية
الدكتور أحمد الطيب

الازهر الشريف يعلن عن إدانته لحادث الاعتداء على المركز الإسلامي الثقافي في سانت فوي بكندا

أعلن مرصد الازهر الشريف عن إدانته الكاملة للحادث الأليم الذي تعرض له المركز الإسلامي الثقافي في سانت فوي ، بمدينة كيبك الكندية ، والذي تم فيه إطلاق النار على المصلين  داخل المسجد وقت صلاة العشاء .

وقد أسفر هذا الحادث الأليم عن سقوط أكثر من ستة أشخاص على الأقل وعدد من المصابين الذين لم يتم الإعلان عنهم حتى هذه اللحظة .

كما أعرب الازهر الشريف عن بالغ أسفه تجاه هذا الحادث الأليم , محذراً من إرتفاع  معدلات الأحداث المعادية للمسلمين والتى تنامت بشكل ملحوظ خاصة خلال السنوات الأخيرة فى عدد من الدول الغربية ، الأمر الذي أشار إليه ممثل المرصد في مؤتمر كيبك الأخير بكندا في أكتوبر 2016 .

وإستكمالاً لما جاء عبر بوابة الازهر الالكترونية , فقد جاء بالإعلان عن أنه من المقرر أن يقوم الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب ، شيخ الأزهر الشريف ، الأسبوع المقبل بترأس جلسة غير عادية ، لهيئة كبار العلماء ، وذلك لمناقشة تقارير اللجان العلمية التابعة للهيئة فيما يخص قضية وقوع الطلاق الشفوى والمثارة حاليا.

وأكدت مصادر بالأزهر الشريف على أن الامام الاكبر لم يقم بتشكيل لجانا لبحث قضية الطلاق الشفهى ، وذلك لأن الأمر معروضا على هيئة كبار العلماء منذ فترة ضمن عدد من القضايا تبحثها اللجان المختصة ، من أجل الوصول إلى رأى فقهى جماعى يحسم الجدل والخلاف الدائر بشأنها.

وأوضحت المصادر أن أى رأى أو فتوى فردية فى هذا الشأن لا تعبر إلا عن رأى قائلها حتى وإن كان من العاملين بجامعة الأزهر ولا تعبر عن رأى الأزهر ، لأن الرأى العلمى الرسمى الذى يعبر عن موقف الأزهر هو رأى هيئة كبار العلماء فقط وفقا للدستور والقانون.

يذكر أن هيئة كبار العلماء هى المرجع النهائى فى كل ما يتعلق بعلوم الإسلام وتراثه واجتهاداته الفقهية والفكرية الحديثة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *