الرئيسية / اخبار العالم / دعاء كميل وشعائر شيعيه اخرى وراء رفض المملكة السعودية لوفد الحج الإيراني هذا العام 1437 هجريا
دعاء كميل
دعاء كميل وشعائر شيعيه اخرى وراء رفض المملكة السعودية لوفد الحج الإيراني هذا العام 1437 هجريا

دعاء كميل وشعائر شيعيه اخرى وراء رفض المملكة السعودية لوفد الحج الإيراني هذا العام 1437 هجريا

دعاء كميل هو دعاء ينسب الى كميل بن زياد النخعي ويقال ان الإمام على بن أبي طالب قد علمه إليه  وبعض الشيعة يواظب على هذا الدعاء فى ليالي الجمعة وكذالك فى ليلة النصف من شعبان حيث يتم فيها التجمع والتجمهر وقول الدعاء وقد كان إحياء دعاء كميل فى الحج هذا العام سبب منع المملكة العربية السعودية للحجاج الإيرانيين من الحج هذا العام واليكم التفاصيل

فى كل عام وموسم حج جديد تقوم لجنه الحج فى السعودية  بالاتفاق مع الدول التي تقدمت لطلبات الحج على عدة بنود لابد ان تتوفر فى البعثة الوافدة من بلادهم وهذا البنود هي فى اهم اولوايتها هى سلامه الحجاج  وكذالك ضمان لحقوقهم وهذا الى جانب تحقيق المعنى من الحج وتأدية بمنتهى سهوله و يسر على الحجاج  وقد وقع على هذه البنود هذا العام الهجري ألف ربعمائه سبعه وثلاثون 1437 هجريا حوالى ثلاثة وسبعون 73 دوله حول العالم ترد ان يحج مواطنيها  ولكن هذا العام قد رفضت دوله أيران التوقيع على هذه البنود والسبب  إنها تريد ان تقيم مراسم البراءة الى جانب دعاء كميل وكذالك نشره زائر وكل هذه الطلبات رفضتها السعودية حفاظا على سلامه الحجاج

حيث ان مراسم البراءة هى شعارات يرفعها الحجاج الإيراني فى الحج قد فرضها عليهم الخميني المرشد الراحل لإيران وهى تحض على التجمهر والهتاف داخل شعائر الحج وهذا قد يودى على عرقله سير الحجاج  وأيضا  بهذه المراسم والمسيرات  سوف يتحول الحج من شعائر دينيه الى مظاهرات طائفيه يعلوا فيها الصراح والعويل

اما دعاء كميل فهو دعاء  يدخل داخل مسيره البراءة ويعد طقس من طقوسها الهامة وكذالك نشرة زائر هي نشره او صحيفة صغيره خاصه بالحجاج الإيرانيين فقط تنشرها بعثه الحج الإيرانية على الحجاج خاصتها  وتنشر بها أخبار بعثه  الحج الإيرانية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *