الرئيسية / اخبار العالم / مشاجرة في البرلمان التركي اثناء مناقشة التعديلات التي تهدف الي تعزيز سلطة اردوغان بالبلاد
تعديلات دستورية
البرلمان التركي

مشاجرة في البرلمان التركي اثناء مناقشة التعديلات التي تهدف الي تعزيز سلطة اردوغان بالبلاد

شهد البرلمان التركي ليلة أمس الأربعاء وحتي الساعات الاولي من صباح اليوم الخميس مناقشة ساخنه حول عدد من التعديلات الدستورية التي تهدف إلي تعزيز سلطة الرئيس المنتخب رجب طيب أردوغان في البلاد وقد أدي إحتدام الوضع إلي نشوب مشاجرة بين عدد من نواب حزب العدالة والتنمية الحاكم يسانده حزب الحركة القومية وبين حزبي الشعب الجمهوري وحزب الشعوب الديمقراطي التابعين للأكراد في تركيا .

وتهدف التعديلات الجديدة إلي منح الرئيس التركي أردوغان مزيد من الصلاحيات التي تمكنه من تعيين الوزراء وتشكيل الحكومة وتعزيز سلطاته في البلاد بما يضمن إقامة حكومة قوية بدلا من تلك الحكومات الائتلافية الهشة علي حد تعبير الرئيس التركي نفسة رجب طيب اردوغان ويحتاج إقرار تلك التعديلات والقاونين موافقة 330 عضو من أعضاء البرلمان علي التعديلات لطرحها الي الأستفتاء العام .

وكان حزب الشعوب الديمقراطي والشعب الجمهوري الداعم للأكراد في تركيا قد أعترض علي قيام نواب الحزب الحاكم بالتصويت دون الحفاظ علي الإقتراع السري وقام نواب حزب العدالة والتنمية الحاكم بمنع نائب من تصوير الحدث بالهاتف وهو ما أدي إلي نشوب عراك شديد داخل قاعه البرلمان الكبري وتشابك بالإيدي بين النواب وعلي الرغم من ذلك فقد شهد البرلمان أقرار ثلاث مواد من المواد المقرر تعديلها .

ومن المنتظر إن يتم أستكمال التصويت علي باقي مواد القانون الجديد والتعديلات الدستورية ظهر اليوم الخميس والتي تحتاج إلي 330 صوت لأقرارها ، وهو ما يعد امر سهل لان حزب الحرية والعدالة لدية 316 عضو بالبرلمان أضافة الي 39 عضو من أعضاء حزب الحركة القومية المساندة للحزب الحاكم والتي تعطي الرئيس طيب اردوغان الفرصة في حكم البلاد حتي عام 2029 لمدة ولايتين أضافيتين مدة كلا منهما خمس سنوات حيث تبداء الأنتخابات التركية في عام 2019  .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *