الرئيسية / اخبار العالم / اخبار العراق اليوم الاحد 8/1/2017 : إقليم كردستان العراق يشهد وصول رئيس الوزراء التركى لبحث تطورات الأوضاع بالعراق
ضرورة وجود مصالحة وطنية لإنهاء الأزمة العراقية
اخر مستجدات الاراضى العراقية

اخبار العراق اليوم الاحد 8/1/2017 : إقليم كردستان العراق يشهد وصول رئيس الوزراء التركى لبحث تطورات الأوضاع بالعراق

نستعرض أهم اخبار العراق اليوم الاحد الموافق 8/1/2017 والتى تضمنت وصول رئيس الوزراء التركى ” بن على يلدريم ” قادما من بغداد فى زيارة لإقليم كردستان العراق لإجراء عدد من المباحثات مع رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ورئيس حيدر العبادى ورئيس البرلمان سليم الجبورى.

وإشتملت تفاصيل المباحادثات التى قام بها رئيس الوزراء التركى على التالى :

إقليم كردستان العراق يشهد وصول رئيس الوزراء التركى لبحث تطورات الأوضاع بالعراق

شهد إقليم كردستان العراق , فى الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد , وصول رئيس الوزراء التركى ” بن على يلدريم ” من العاصمة العراقية بغداد لزياة الإقليم لإجراء  مباحثات مع كلا من رؤساء الجمهورية فؤاد معصوم والوزراء حيدر العبادى والبرلمان سليم الجبورى.

وقد إستقبله فى مطار أربيل الدولى رئيس حكومة إقليم كردستان العراق ” نيجيرفان البارزانى “, حيث وصل ظرئيس الحكومة التركية بصحبه وفد يضم وزراء الدفاع فكرى إشيق والاقتصاد نهاد زيبكجى والطاقة والموارد البشرية براءة البيرق والجمارك والتجارة بولنت توفنكجى والتربية عصمت يلمز.

وصرح رئيس الوزراء العراقى ” حيدر العبادى ” أنه قد توصل إلى إتفاق مع تركيا يؤكد على إحترام علاقات حسن الجوار وعدم التدخل فى الشؤون الداخلية للبلدين , كما تعهدت انقره بحسم موضوع سحب القوات التركية من بعشيقة فى القريب العاجل .

ومن جانبه فقد أكد يلدريم على أن أنقرة لن تسمح بأى عمل من شأنه أن يهدد سيادة ووحدة الأراضى العراقية ، وسوف تعمل على تعزيز التعاون الثنائى بين البلدين فى كافة المجالات ..

وأشار العبادى إلى أن الحكمة العراقية تعتزم خلال الفترة القليلة المقبلة على إعادة فتح أنبوب النفط الواصل إلى تركيا استنادا للاتفاقيات التى تم برمها بين البلدين عقب تحرير مدينة الموصل العراقية من قبضة تنظيم داعش .

مشيرا إلى الأراضى العراقية ترغب فى العمل على تعزيز العلاقات مع تركيا فى مجالات الاقتصاد والتجارة والتعليم والأمن والاستخبارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *