الرئيسية / اخبار مصر / حسم الجدل حول تهنئة المسيحيين باعيادهم من “كبار العلماء”
تهنئة المسيحيين باعيادهم
كبار العلماء تحسم حوار تهنئة المسيحيين باعيادهم

حسم الجدل حول تهنئة المسيحيين باعيادهم من “كبار العلماء”

فى كل عام مع بداية سنة جديدة يثار جدل حول تهنئة المسيحيين باعيادهم حول حرمانية ذلك من عدمه وهل يصح ان نهنئ الاخوة الاقباط باعيادهم، حيث ادى ذلك الى وجود نوع من الاستياء من جانب هيئة كبار العلماء حول الاقوال التى تتردد بحرمة التهنئة للمسحيين، حيث اكدت الهيئة انا ما يقال حول ذلك ليس له اى سند او دليل معقول او منقول، وان هذا الجدل الذى يحدث كل عام من جانب البعض وخاصة المتشددين يعمل على فك نسيج وطننا الواحد ويؤثر على الوحدة الوطنية التى هى عماد وقوام هذا الوطن.

بيان هيئة “كبار العلماء” حول تهنئة المسيحيين باعيادهم :

قام الهيئة باستنكار ما يتردد من اقوال كل عام ميلادى فى بدايته حيث يواكب اعياد المسيحيين التى تحرم تهنئة المسحيين بالاعياد بدون اى سند، وفى بيان لها فقد تم التأكيد من جانب “كبار العلماء” ان التهنئة لغير المسلمين بعيدهم شئ من البر مثلما ورد فى كتاب الله الحكيم حيث لا ينهانا الله عن ان نبر غير المسلمين مادام لم يكن بيننا وبينهم اى خصومة او عداء او قتال مثلما ورد فى الآية الكريمة:

(لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم فى الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين)

كما انا ذلك يعتبر تنفيذ لوصية الرسول صلى الله عليه وسلم التى وصى فيها من قاموا بفتح مصر على الاقباط فى مصر لان فيهم الرحمة والنسب حيث تزوج الرسول من السيدة مارية القبطية، وهما لنا عونا وعدة.

واكد د/ عباس شومان “وكيل الازهر” من خلال التصريحات الصفية، حيث تعجب من كيف تحلل الشريعة الزواج من اليهودية او المسيحية ويحرم التهنئة لهم ولامهاتهم واولادهم، حيث ان ذلك ليس بمعقول، والهيئة تهيب بمن يصدرون هذه الاحكام ان يبتعدوا عن اصدار اى فتاوى تضر بلحمة هذا الوطن ويعرض تعاليم الاسلام السمحة، كما تخاطب الهيئة العامة من المسلمين ان لا يلتفتوا الى هذه الاقوال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *