الرئيسية / اخبار الرياضة / نتائج مباريات اليوم 2/1/2017 فى الدورى الانجليزي الممتاز
جدول ترتيب الدوري الإنجليزي 2016/2017 عقب انتهاء منافسات الجولة الـ17
الدوري الإنجليزي الممتاز

نتائج مباريات اليوم 2/1/2017 فى الدورى الانجليزي الممتاز

انتهت منذ ثوانى قليلة اخر مباريات اليوم فى ختام مباريات اليوم فى الجولة العشرون من الدورى الانجليزي و اول المباريات قد كانت بين ليفربول و سندرلاند و قد بدء الشوط الاول و اولى الفرص الخطيرة في اللقاء جاءت عن طريق سندرلاند بعدما اقتحم سيباستيان لارسون من جهة اليسار ومرر إلى باتريك فان أنهولت الذي وضع الكرة أمام المخضرم ديفو، فسدد الأخير من على بعد 25 يارده بيد أن حارس ليفربول سيمون مينيوليه أنقذ الموقف في الدقيقة السادسة و رد ليفربول بعد دقيقتين عندما أنقذ حارس مرمى سندرلاند فيتو مانوني تسديدة من ستوريدج قبل أن يتعملق مجددا ويبعد تسديدة مركزة من جورجينو فينالدوم

و عاد سندرلاند لتشكيل خطورة على مرمى ليفربول وهذه المرة سدد رودويل كرة قوية أبعدها مينيوليه على دفعتين في الدقيقة 13 وأنقذ مانوني مجددا مرمى الفريق المضيف من كرة سددها ستوريدج و افتتح ليفربول التسجيل بالدقيقة 19 عندما نفذ جيمس ميلنر ركلة ركنية وصلت على إثرها الكرة إلى ديان لوفرين الذي سدد الكرة لترتطم بالأرض وتستقر على رأس ستوريدج الذي أودعها الشباك من مسافة قصيرة و لم يتأخر الرد من قبل سندرلاند فاحتسبت له ركلة جزاء بعد إعاقه راجنار كلافان لندونج نفذها ديفو بنجاح على يمين مينيوليه في الدقيقة 25

و كاد سندرلاند يتقدم في الدقيقة 27 بعدما كسر ديفو مصيدة التسلل وحاول مرواغة مينيوليه الذي أبعد الكرة من أمامه في اللحظة الأخيرة و هدأت وتيرة اللعب حتى الدقيقة 37 عندما تصدى مانوني لتسديدة جيدة من ستوريدج الذي كرر الأمر بعد اختراق ناجح من اليمين إلا أنه اصطدم مجددا بتألق الحارس الإيطالي

و اقترب ليفربول في الدقيقة 56 من إحراز هدف التقدم عندما أرسل ناثانيال كلاين تمريرة من اليمين إلى ماني الذي أخفق في التسديد نحو المرمى من مسافة قريبة وأبى سندرلاند التقوقع في منطقته وبادل خصمه الهجمات و تصدى مدافع ليفربول ديان لوفرين لتسديدة فابيو بوريني، قبل أن يطالب لاعبو سندرلاند بركلة جزاء بعد لمسة يد على إيمري تشان دون أن يحتسب الحكم شيئا

و تضاعف ضفط ليفربول في الدقائق العشرين الأخيرة وأهدر ستوريدج فرصة خطيرة بعدما تبادل الكرة مع لالانا قبل أن يسدد من مسافة قريبة في قدمي مانوني وجاء الفرج عن طريق ماني في الدقيقة 72 بعدما حاول مدافع سندرلاند بابي دجيلوبودجي إبعاد الكرة برأسيه من ركلة ركنية لتصل إلى المتحفز السنغالي الذي أودعها في الشباك من مسافة قصيرة

و عاد ديفو ويسجل هدفه الحادي عشر في البطولة بنفس طريقة الهدف الأول في الدقيقة 83 من ركلة جزاء أيضا و قبل النهاية بثلاث دقائق لعب مانوني دورا بطوليا وتصدى لكرة رأسية قوية من كلافان ثم أبعد باقتدار تسديدة لالانا في الوقت بدل الضائع

و الثانية بين مانشستر سيتى و بيرنلى و قد بدء الشوط الاول و فرض سيتي سيطرته منذ بداية المباراة و مع عدة فرص سنحت للمهاجم إيهيانتشو في الدقائق الأولى بدأت بانفراد صريح تألق الحارس هيتون في الدقيقة 7 في إبعاده وفشل رحيم سترلينج في إكمالها للشباك و ثم تسديدة من المهاجم النيجيري علت العارضة بياردات و استمر ضغط سيتي مع انطلاقة عنترية من سترلينج في وسط الملعب وتمريرة عرضية إلى نافاس اصطدمت في أجسام المدافعين بجانب تسديدة قوية أطلقها يايا توريه وأبعدها الحارس المتألق

و مرر كيفين دي بروين كرة عرضية خطيرة قد أبعدها دفاع بيرنلي و ثم تسديدة قوية من جانب كيلتشي وتسديدة أخرى من نجم الوسط البلجيكي و أهدر كيليتشي فرصة محققة بعدما سدد في جسد مدافعي بيرنلي ونال فيرناندينو البطاقة الحمراء في الدقيقة 32 نتيجة الخشونة ضد لاعب بيرنلي و فيما أطلق بارنيس تسديدة قوية في الدقيقة 35 مرت بجوار القائم لتضيع كرة قريبة على الضيوف و تحسن أداء بيرنلي بعد حالة الطرد واستطاع أن يبادل سيتي الهجمات في ظل تراجع واضح من أصحاب الأرض وأبعد كلاوديو برافو كرة عرضية من بيرنلي لينتهي الشوط الأول بالتعادل

و بدأ سيتي الشوط الثاني بتغييرين بنزول أجويرو ودافيد سيلفا بدلاً من إيهيانتشو ونافاس من أجل تنشيط الهجوم و أبعد بن ميي مدافع بيرنلي كرة عرضية خطيرة من توريه ثم انطلاقة من جراي لم تكتمل وأصبح إيقاع اللقاء أكثر سرعة و أضاع أجويرو فرصة سهلة بعد أن وجه سترلينج تسديدة قوية اصطدمت في مدافع بيرنلي ووصلت للمهاجم الأرجنتيني في الست ياردات ولكنه تباطأ في إيداعها المرمى ليبعدها الدفاع و أبعد برافو كرة في عمق دفاع سيتي قبل أن ينجح الظهير الأيسر كيليتشي في فك شفرة مرمى بيرنلي بتسديدة رائعة بيسراه سكنت الزاوية اليمنى للضيوف

ونظم بيرنلي هجمة سريعة بكرة عرضية أبعدها توريه قبل أن ينجح أجويرو في تسجيل هدف من زاوية صعبة للغاية وبطريقة رائعة و بعد أن انفرد سترلينج بالمرمى و لكنه سقط بعد التحام مع الحارس لتصل الكرة إلى أجويرو الذي أودعها الشباك ببراعة و اندفع بيرنلي إلى الهجوم وحصل على عدة ضربات ركنية متتالية ونجح في تسجيل الهدف الأول من كرة مثيرة للجدل بعد عدة تسديدات أبعدها بكاري سانيا ولكنها تخطت المرمى بينما نال لاعب سيتي الإنذار للاعتراض على قرار الحكم

و اشتكى دافيد سيلفا لاعب سيتي من إصابة بعد التحام عنيف من مدافع بيرنلي دون مخالفة وسدد أجويرو كرة مرت فوق العارضة و وجه جراي تسديدة مرت بجوار القائم كما أنقذ برافو فرصة خطيرة من تسديدة المدافع مايكل كين وأبعدها فوق العارضة ببراعة

و الثانية بين مانشستر يونايتد و وست هام يونايتد  و قد بدء الشوط الاول و ‏أول كرة خطيرة في اللقاء جاءت في الدقيقة العاشرة لمصلحة ويست هام ولكن يتألق دي خيا بالتصدي لها ويحولها لركنية و مع حلول الدقيقة الخامسة عشر يحصل سفيان فيغولي على بطاقة حمراء لاحتكاكه بفيل جونز مدافع يونايتد وهي البطاقة الحمراء الأسرع هذا الموسم  و يتدارك لاعبو مانشستر يونايتد الأمور و يبدأون في السيطرة والضغط بهدف هز شباك المنافس و تصل الكرة لإبراهيموفيتش داخل منطقة الجزاء بفضل تمريرة متقنة إلا أنه سددها بغرابة في السماء

و تضيع من الشياطين الحمر فرصة هدف محقق بعد أن سدد  فالنسيا من داخل منطقة الست ياردات ليتصدى لها حارس المرمى وترتد للينجارد أمام المرمى الخالي و لكنه يسدد في القائم الأيسر بغرابة شديدة جدا و يباغت لاعبو وست هام بهجمة مرتدة سريعة ينهيها لاتزيني بتسديدة صاروخية يتصدى لها دي خيا بصعوبة و مثلما كان الحال في الشوط الأول جاء التهديد الأول في الشوط الثاني من جانب وست هام إثر ارتقاء من أنطونيو لعرضية باييه ولكن الكرة ذهبت لخارج المرمي

و كاد وست هام أن يباغت الضيوف بعد أن انفرد أنطونيو بدي خيا بفضل تمريرة ساحرة من لاتزيني و لكن الحارس الإسباني يتألق وينقذ الكرة ببراعة و كالعادة يلجأ مورينيو لإشراك راشفورد الذي يتألق كعادته ويقود هجمة من الجانب الأيسر ويراوغ ثم يمرر عرضية أرضية لماتا الذي يقابل الكرة بتسديدة مباشرة داخل الشباك و يسدد بول بوجبا كرة قوية تمر جانب القائم الأيمن لأصحاب الأرض بسنتيمترات قليل

و يكرر بوجبا التسديد على المرمى ولكن تلك المرة مستقبلا عرضية راشفورد ولكن الكرة تذهب لخارج المرمى و من كرة ترتد من الدفاع وتصل لإبراهيموفيتش يسددها زلاتان محرزا الهدف الثاني والذي أثبتت الإعادة عدم صحته لتسلل المهاجم السويدي و لكن الحكم احتسبه و يواصل راشفورد توزيع هداياه ويرسل عرضية لهيريرا قابلها الأخير بتسديدة على الطاير و لكن يتألق راندولف في التصدي لها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *