الرئيسية / اخبار الرياضة / نتيجة مباراة تشيلسى و ستوك سيتى اليوم 31/12/2016 الدورى الانجليزى
تشيلسي يعود لصدارة البريمرليج وكونتي يستبعد خصم النقاط
فابريجاس وكوستا يحتفلان بالهدف خلال مباراة الأمس أمام وست بروميتش

نتيجة مباراة تشيلسى و ستوك سيتى اليوم 31/12/2016 الدورى الانجليزى

انتهت منذ ثوانى قليلة مباراة تشيلسى الانجليزي ضد ستوك سيتى الانجليزي فى مباراة قوية جدا قد اقيمت على ملعب الستامفورد بريدج ملعب فريق تشيلسى فى مباراة قوية قد انتهت بفوز تشيلسى برباعية مقابل هدفين و يحقق الثلاث نقاط و يعزز صدراتة لجدول ترتيب الدورى الانجليزي الممتاز برصيد تسعة و اربعون نقطة

و قد بدء الشوط الاول وضغط تشيلسي بقوة و قد نجح في تهديد المرمى أكثر من مرة بتسديدة لكانتي بجوار القائم الأيمن بعد مرور 6 دقائق و ثم خطف حارس المرمى لي جرانت الأنظار من الجميع بتصديه لثلاث فرص محققة من ضربة رأس لجاري كاهيل وتسديدتين لدييجو كوستا وإيدين هازارد و أما مدرب ستوك سيتي قد اعتمد على ثلاثي هجومي يضم شاكيري آفيلاي وكراوتش و لكنه لم يشكل خطورة حقيقية باستثناء ركلة ركنية قد استقبلها تشارلي آدم بضربة رأس بجوار القائم الأيمن

و دفاعيًا قد نجح مارك هيوز في إبطال خطورة انطلاقات ويليان و ماركوس ألونسو و فيكتور موزيس بفضل يقظة ثلاثي الوسط جو آلين و مامي بيرام ضيوف و تشارلي آدم مع مساعدة الظهيرين إيريك بيترس وجلين جونسون و لم يصمد الضيوف سوى 34 دقيقة حيث لعب سيسك فابريجاس ركلة ركنية انقض عليها جاري كاهيل برأسه مسجلاً الهدف الأول للفريق اللندني و بعدها سدد دييجو كوستا ركلة حرة فوق العارضة

و الشوط الثاني قد بلغت الإثارة ذروتها فقد سجل الفريقان 4 أهداف في أول 20 دقيقة و بدأ ستوك سيتي المهرجان بإدراك التعادل عبر مدافعه الهولندي برونو إيندي الذي استقبل كرة مهدها بيتر كراوتش بضربة رأس ليضعها بقدمه اليسرى في الشباك بعد مرور ثوان قليلة و تشيلسى استعاد توازنه سريعًا بانطلاقة لفيكتور موزيس في الجهة اليمنى ليلعب كرة عرضية مهدها هازارد إلى ويليان ليضعها بقوة بيسراه في الشباك

و بعدها أسرع مارك هيوز مدرب ستوك سيتي لتنشيط الهجوم بتبديلين دفعة واحدة بإشراك بويان كركيتش وجيانيلي إيمبولو وانجا بدلا من شاكيري وآفيلاي و حصد هيوز ثمار هذه التبديلات سريعًا و حيث سجل بيتر كراوتش هدف التعادل من تمريرة لبيرام ضيوف و إلا أن ويليان عاد مجددًا ليطفيء فرحة الضيوف و بهدف ثالث سجله بعد دقيقة واحدة من تمريرة للمتألق فابريجاس الذي غادر الملعب ليشارك مكانه نيمانيا ماتيتش لتعزيز قوة وسط الملعب أمام الاندفاع الهجومي لستوك سيتى

و واصل كونتي تأمين دفاعاته لتفادي أي مفاجآت حيث أشرك برانيسلاف إيفانوفيتش وناثانيل تشابولاه مكان موزيس وويليان و إلا أن دييجو كوستا قتل أي آمال لستوك سيتي بتسديدة في المقص الأيسر قوية مسجلاً الهدف الرابع ورقم 15 له في الدوري و قد انهار فريق ستوك سيتي واستسلم للخسارة في الدقائق الأخيرة التي شهدت إضاعة فرصتين من تسديدة دييجو كوستا فوق العارضة و أخرى لماركوس ألونسو بجوار القائم الأيسر و كما كاد تشالوباه أن يسجل هدفًا خامسا و إلا أنه لم يلحق بتمريرة هازارد لينتهي اللقاء بفوز مثير ومستحق لتشيلسي بعد 3 دقائق وقت بدل ضائع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *