الرئيسية / اخبار الرياضة / نتيجة مباراة مانشستر سيتى و هال سيتى اليوم 26/12/2016 الدورى الانجليزى
الدورى الانجليزي
اجويرو

نتيجة مباراة مانشستر سيتى و هال سيتى اليوم 26/12/2016 الدورى الانجليزى

انتهت منذ ثوانى قليلة مباراة مانشستر سيتى الانجليزي اليوم ضد هال سيتى فى مباراة قوية قد انتهت بفوز مانشستر سيتى بثلاثية نظيفة بدون مقابل فى الجولة الثامنة عشر من الدورى الانجليزي و قد اقيمت المباراة على ملعب هال سيتى ملعب الكينجستون بارك

و المباراة قد بدءت قدم مانشستر سيتي أداءً باهتًا أول 45 دقيقة و لم يخلق نجومه فرص حقيقية على المرمى و بل جاءت أخطر المحاولات من ركلة حرة سددها يايا توريه و أنقذها دافيد مارشال حارس هال سيتي ببراعة من المقص الأيمن و كما تصدى بسهولة لمحاولتين من نوليتو وسيلفا و كما تلقى جوارديولا صدمة مبكرة باضطراره لإشراك ألكسندر كولاروف مكان جون ستونز الذي شكا من إصابة في الركبة بعد مرور عشرون دقيقة فقط

و عاب مانشستر سيتي البطء الشديد في تحضير الهجمة و عدم استغلال خمسة ركلات ركنية و كما فشل نوليتو في أداء مهام رأس الحربة الصريح و لم يجد معاونة من دافيد سيلفا و ستيرلينج و دي بروين و كما كان الظهيرين باكاري سانيا وكليشي بلا أي تواجد هجومي و على الجهة الأخرى لم يشكل هال سيتي أي خطورة من الهجمات المرتدة و بل اعتمد على انطلاقات أحمد المحمدي في الجبهة اليمنى و كراته العرضية التي كانت مزعجة لدفاع السيتي و أما الثنائي مبوكاني وسنودجراس استسلما للرقابة و جاء التهديد الوحيد لكلاوديو برافو بتسديدة ضعيفة للاعب الوسط جاك ليفرمور

و مع بداية الشوط الثاني كانت أكثر إثارة هال سيتي تخلى عن حذره الدفاعي و اندفع نحو مرمى منافسه و حصل على أكثر من ركلة ركنية و كاد مدافعه مايكل داوسون أن يهز الشباك إلا أن باكاري سانيا أنقذ الموقف بإبعاد الكرة من على خط المرمى و كما تحرك جوارديولا لتنشيط الهجوم بإشراك كليتشي إيهيناتشو مكان يايا توريه سعيًا لإدراك الفوز و من أحد المحاولات قد تصدى القائم الأيمن لتسديدة قوية من كيفين دي بروين و كما سدد كرة أخرى بجوار القائم الأيسر و وجد مانشستر سيتي صعوبة كبيرة في اختراق دفاع هال سيتي حيث سدد كليتشي كرة سهلة أمسكها مارشال إلا أن جاء الفرج من عرقلة رحيم ستيرلينج ليحتسب الحكم ركلة جزاء سددها يايا توريه في الزاوية اليمنى، مسجلاً الهدف الثالث له هذا الموسم

و انهار فريق هال سيتي بعد اهتزاز شباكه و لم يفلح بدلاؤه رايان ماسون و ماركوس هينريكسن و آداما دياموندي في إدراك التعادل و بل ظهرت المساحات في خط دفاعه و مما فتح الباب أمام مانشستر سيتي لإضافة الهدف الثاني من هجمة سريعة ومنظمة بدأت عن دي بروين الذي مرر الكرة إلى دافيد سيلفا و ليمهدها بدوره إلى إيهنياتشو مسددًا بسهولة في الشباك و شارك فرناندو مكان دافيد سيلفا في آخر تبديلات جوارديولا لتنشيط خط الوسط و إلا أن فريق هال سيتي كان بلا أنياب حقيقية و بل اكتفى فقط  بركلة حرة سددها سنودجراس وأمسكها كلاوديو برافو بسهولة و في الدقيقة الأخيرة من اللقاء قد انطلق رحيم ستيرلينج بالكرة في هجمة مرتدة و راوغ رقيبه و ليسدد كرة ترتطم بأقدام كورتيس ديفيز مدافع هال سيتي قبل أن تسكن الشباك مسجلاً الهدف الثالث قبل إطلاق صافرة النهاية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *