الرئيسية / اخبار الرياضة / نتيجة مباراة ليستر سيتى و مانشستر سيتى اليوم 10/12/2016 الدورى الانجليزى
ليستر سيتى
ارسنال

نتيجة مباراة ليستر سيتى و مانشستر سيتى اليوم 10/12/2016 الدورى الانجليزى

انتهت منذ ثوانى قليلة مباراة مانشستر سيتى الانجليزي لكرة القدم ضد فريق ليستر سيتى الانجليزي لكرة القدم فى مباراة قوية جدا قد اقيمت على ملعب الووكرز استديوم ملعب فريق ليستر سيتى و المباراة قد كانت بقيادة الحكم لى ماسون و المباراة قد انتهت بفوز اصحاب الارض بنتيجة كبيرة جدا و هي رباعية مقابل هدف و يحقق ليستر سيتى الفوز الرابع لة فى الدورى الانجليزي على حساب مانشستر سيتى

و قد بدء الشوط الاول غدر ليستر سيتي بمنافسه مبكرًا و هز شباكه بهدفين في أول 5 دقائق و حيث انفرد جيمي فاردي بالمرمى و مسجلاً الهدف الأول في الزاوية اليمنى و قبل أن تفيق كتيبة جوارديولا من الصدمة و سدد أندي كينج كرة قوية في المقص الأيمن مسجلاً الهدف الثاني و ارتبك جوارديولا وفريقه كثيرًا بعد الصدمة المبكرة وتأثر فريقه بسقوط الأمطار الغزيرة حيث فقد توازنه كثيرًا و اختفت خطورة نجومه دي بروين و دافيد سيلفا و جوندوجان وخيسوس نافاس و لم يكن لرأس الحربة الشاب كليتشي إيهيناتشو أي بصمة

و أما ليستر سيتي تفوق كثيرًا بفضل تكتيك مدربه رانييري في إغلاق المساحات والاعتماد على الهجمات المرتدة مستغلاً مهارة رياض محرز و تحركات رأسي الحربة فاردي و إسلام سليماني اللذين شكلا خطورة كبيرة في ظل بطء شديد لمدافعي السيتي باكاري سانيا و زاباليتا كولاروف وجون ستونز

و من خطأ ساذج اخترقت كرة طولية دفاع السيتي ليمهدها محرز بكل براعة و هدوء إلى جيمي فاردي ليراوغ كلاوديو برافو ويسدد في المرمى الخالي مسجلاً الهدف الثالث بعدها حاول السيتي تضييق الفارق قبل انتهاء الشوط الأول إلا أنها كانت محاولات غير مؤثرة على مرمى الحارس الألماني روبرت زيلر و تحسن أداء مانشستر سيتي نسبيًا في الشوط الثاني و هدد المرمى أكثر من مرة بتسديدات لجوندوجان، و زاباليتا و دي بروين و خيسوس نافاس كما تحرك جوارديولا لتنشيط الصفوف بتبديلين دفعة واحدة بإشراك يايا توريه وسترلينج مكان نافاس وإيهيناتشو ثم أشرك بعدها بعشر دقائق نوليتو مكان جوندوجان

و كان كلاوديو رانييري أكثر هدوءً وتماسكًا مع مرور الوقت و أبطل مفعول نجوم مانشستر سيتي وجعل الوصول لمرمى ليستر سيتي صعب للغاية و في المقابل دفع جوارديولا ثمن الهجوم بكثافة والأخطاء الدفاعية القاتلة حيث أخطأ جون ستونز في إرجاع الكرة لبرافو ليخطفها فاردي و يراوغ الحارس التشيلي مسددًا الكرة في المرمى الخالي الهدف الرابع و بعد ان اظهرت الاعادة التلفزيونية مرور الكرة من على خط المرمي بقتنية عين الصقر و فشل باكاري سانيا في إبعاد الكرة التي تجاوزت خط المرمى

و قد أجرى رانييري تبديله الأول بإشراك شينجي أوكازاكي مكان إسلام سليماني إلا أن مانشستر سيتي نجح في تضييق الفارق من ركلة حرة سددها في الزاوية اليسرى مسجلاً الهدف الأول و على سبيل التكريم غادر جيمي فاردي عريس اللقاء الملعب ليشارك مكانه ديماراي جاراي في الدقيقة التسعون و بعدها بدقيقة يسجل نوليتو الهدف الثاني بعد تمريرة متقنة من ألكسندر كولاروف قبل أن ينتهي اللقاء بفوز مستحق وكبير لحامل اللقب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *