الرئيسية / اخبار مصر / معهد الفلك مصر تشهد ظاهرة فلكية فريدة بداية من يوم الاحد القادم

معهد الفلك مصر تشهد ظاهرة فلكية فريدة بداية من يوم الاحد القادم

قال رئيس معهد الفلك القومى للبحوث ، ان السماء فى مصر سوف تشهد ظاهرة فلكية فريدة و غير معهودة ، و ذلك بداية من يوم الاحد القادم ، كما ان هذه الطاهرة الجديدة سوف تستمر طوال شهر  شهر ديسمبر الجارى.

و اضاف رئيس معهد الفلك ، فى التصريحات الصحفية التى ادلى بها ، ان تلك الظاهرة الجديدة هى عبارة عن رؤية كل من كوكب عطارد ، و كوكب الزهرة ، و كوكب المريخ مجتمعين فى السماء مع بعضهم البعض ، و ان الموعد الذى يمكن روئة تلك الكواكب المتجمعة فى السماء هو عقد غروب الشمس ، و ان تلك الظاهرة الغريبة من المنتظر ان تستمر حتى الاقتراب من نهاية الشهر الحالى شهر يسمبر .

كما اشار رئيس معهد الفلك ، بان كوكب عطارد سيكون فى فى اكبر استطالتة له مع الشمس ، و هى تبلغ حوالى احدى و عشرين درجة قوسية عقب الغروب لشمس يوم الاحد القادم ، و ان هذا هو انسب و افضل موعد للمشاهدة لكوكب عطارد ، و ذلك حيث انه سوف يكون فى نالقطة الاعلى له اعلى الافق الغربى ، و هذا فى السماء عقب الغروب للشمس .

و مما لا شك فيه ان تلك الظاهرة الجديدة سوف تلقى اهتماما كبيرا من الناس ، و ذلك لان مثل هذا لم يحدث من قبل كما اعلن معهد الفلك و كانت مصر قد شهدت طقس سىء ، و هذا فى مدار ثلاثة ايام سابقة ، و هى تمثل موجة سيئة مممن الطقس ، حيث كانت هناك امطار غزيرة ، الى جانب الرياح التى تخطت الدخول فى فصل الشاء ، و كان معهد الفلك قد اصدر توجيها يجب الالتزام بها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *