الرئيسية / اخبار العالم / ألمانيا تعلن عن إستيائها من الوضع فى حلب وتعتبره عارا على المجتمع الدولى
المعارضة السورية
المعارضة السورية

ألمانيا تعلن عن إستيائها من الوضع فى حلب وتعتبره عارا على المجتمع الدولى

اعتبرت المستشارة الالمانية , انجيلا ميركل , اليوم الثلاثاء , الوضع فى حلب يدل على عجز المجتمع الدولى عن مساعدتها , مما يعد عاراً بكل المقاييس .

كما اشارت ميركل إلى أن النظام السورى , الذى تدعمه روسيا وإيران , مسئول مسئولية كاملة عن الأحداث الراهنة التى تسبب فى مقتل المدنيين الأبرياءمن خلال  عمليات قصف الأحياء السكنية .

معلنة عن تعجبها من عدم القدرة على اقامة ممرات انسانية حتى الآن , مؤكدة على الإستمرار فى المحاولة .

وإستكمالاً لأخبار الوضع فى مدينة حلب السورية , فقد أكدت مصادر عسكرية فى المعارضة السورية , اليوم الثلاثاء , على فشل المفاوضات بين ممثلى فصائل المعارضة والوفد الروسى بشأن الأوضاع فى أحياء حلب الشرقية.

وأشارت المصادر العسكرية إلى أن المفاوضات قد استمرت 10 أيام برعاية تركية فى العاصمة أنقرة ، إلا أنها لم تسفر عن أى نتيجة.

وكانت المفاوضات بين الجانبين تدور حول وقف القتال فى حلب وإدخال الاحتياجات الأساسية إلى المدينة ، إلا أن روسيا أصرت على الخروج الكامل للمسلحين من أحياء حلب الشرقية ، وهو ما رفضته فصائل المعارضة السورية .

كما دعت المعارضة السورية  الروس إلى مغادرة المدينة فى الحال وعدم المكوث فيها لوقت أطول من ذلك نظراً لما تشهده من إنتهاكات وتوترات دامية .

والجدير بالذكر أن وزير الخارجية الروسى ” سيرجى لافروف ” كان قد أكد , أمس الإثنين , على أن بلاده سوف تقوم بدعم عملية جيش النظام السورى ضد أى مقاتلين معارضين يبقون فى شرق حلب .

وأضاف لافروف أن روسيا سوف تتعامل مع من يرفضون مغادرة شرق حلب باعتبارهم إرهابيين , ومن هذا المنطلق سوف تقوم بالتمكن من طردهم من البلاد .

ومن المعروف أن الأراضى السورية تشهد توترات كبيرة خلال الفترة الماضية والتى إستمرات حتى الآن بسبب القصف على الأحياء السكنية فى مدينة حلب السورية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *