الرئيسية / اخبار مصر / من يتعدى على أملاك الأوقاف سيدخل فى حرب مع الله وفقا لمختار جمعة
وزير الأوقاف
الدكتور مختار جمعة

من يتعدى على أملاك الأوقاف سيدخل فى حرب مع الله وفقا لمختار جمعة

وزير الأوقاف المصرى الدكتور مختار الجمعة كان قد شهد الإحتفال الخاص بالذكرى الثالثة لثورة 30 يونيو وكان من الغريب تخليه عن زيه المعتاد الجلباب والعمة وظهوره ببدلة كاملة. كما تقدم مجموعة من دعاة وأئمة المساجد بطلب إلى الدكتور مختار من أجل مطالبة الوزير للتراجع عن تنفيذ فكرة الخطبة المكتوبة ليوم الجمعة. كما إنه قد صرح تصريحا هاما وهو إن مواجهة الفكر المتطرف هى مسؤولية كلا من الأزهر والكنائس معا حيث إن مواجهة هذا الفكر لا تتم إلا عن طريق الفكر. ومن المعروف عنه إنه من مطالبى الإستقلال للأزهر مرارا وتكرارا كما طالب بميزانية مخصصة للأزهر لكى يقوم بمهامه على أفضل وجه وقد كانت له مشاركة فعالة فى مؤتمر الإسلام فى أفريقيا بالسودان. كما إن له العديد من المؤلفات فى الأدب والشعر من أبرزها وأهمها الأدب العربى فى عصره الأول ، الفكر النقدى فى المثل السائر لأبن الأثير فى ضوء النقد الأدبى الحديث، والتمرد فى شعر الجواهرى.

من المقرر أن الدكتور مختار جمعة سوف يحضر ندوة بعنوان الأمن الفكرى وتصحيح المفاهيم حيث إنه سوف يلقى الضوء على مجموعة من القضايا والمفاهيم الدينية التى تهم شباب الجامعة. حيث إن هذة الندوة سوف تسهم بفاعلية فى إستقامة الفكر والبعد عن أى أفكار متطرفة أو مغلوطة كما يهتم كثيرا بتوعية الشباب وتعريفهم لمخاطر الأفكار المتطرفة والأضرار التى تلحق بها حيث إنها لا تضر الشباب فقط بل تمتد إلأى المجتمع ككل حيث إن الشباب هم أساس المجتمع والسبب الرئيسى فى تقدمه أو تراجعه. قام وزير الأوقاف بزيارة لمحافظة بنى سويف اليوم الموافق الثلاثاء 6 ديسمبر ومعه أحمد زكى بدر وزير التنمية المحلية وقد إستقبلهم المهندس شريف حبيب محافظ بنى سويف فى مكتبه حيث إن من المقرر إن سيقوم الدكتور جمعة بزيارة جامعة بنى سويف.

أكد الدكتور مختار جمعة خلال زيارته لبنى سويف إن من يتعدى على أملاك وزارة الأوقاف سيدخل فى حرب مع الله عز وجل كما أشار إلى إن وزارة الأوقاف ستسعى إلى تطوير المنظومة بما يحافظ على أراضى أملاك الأوقاف كما إن أراضى الوزارة لا تباع ولا تشترى ولا تورث إلا فى الضرورة القصوى بجانب تأكيده على إنها لا تباع مباشرة بل يتم ذلك من خلال مزاد علنى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *