الرئيسية / اخبار العالم / اخبار ليبيا اليوم السبت 3/12/2016 : رئيس حكومة الوفاق الوطنى يتلقى إتصالا هاتفياً من وزير الخارجية الفرنسى لبحث تطور الاوضاع بليبيا
إعلان مصراتة منطقة عسكرية
اخر اخبار ليبيا اليوم

اخبار ليبيا اليوم السبت 3/12/2016 : رئيس حكومة الوفاق الوطنى يتلقى إتصالا هاتفياً من وزير الخارجية الفرنسى لبحث تطور الاوضاع بليبيا

نشرت الصحف العربية صباح اليوم السبت 3/12/2016 اخر اخبار ليبيا والتى جاءت بإستقبال رئيس حكومة الوفاق الوطنى الليبية فايز السراج , إتصالاً هاتفياً من قبل وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية الفرنسى جون مارك أيرولت لبحث تطورات الأوضاع فى ليبيا.

وجاءت التفاصيل فى التالى :

رئيس حكومة الوفاق الوطنى يتلقى إتصالا هاتفياً من وزير الخارجية الفرنسى لبحث تطور الاوضاع بليبيا

تلقى  رئيس حكومة الوفاق الوطنى الليبية ” فايز السراج ” , أمس الجمعة , إتصالاً هاتفياً من قبل وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية الفرنسى جون مارك أيرولت .

وذلك لبحث تطورات الأوضاع فى ليبيا , حيث أكد أيرولت على دعم بلاده ” فرنسا ”   لحكومة الوفاق الوطنى لمكافحة الإرهاب وإنهاء العنف خاصة العنف الذى تشهده  مدينة طرابلس الليبية

وصرح المتحدث الرسمى باسم وزارةالخارجية الفرنسية ” رومان نادال ” , خلال بيان رسمى للوزارة أمس الجمعة , أن بلاده تدعم وتطالب كافة القوى التى لديها نية حسنة والتى تؤيد السلام والأمن بالأراضى الليبية أن تدعم حكومة الوفاق الليبية.

والجدير بالذكر أن اليوم فقد شهدت عدد من الأحياء جنوب شرقى مدينة طرابلس اشتباكات عنيفة بين الفصائل المسلحة المختلفة فى العاصمة , وذلك لليوم الثانى على التوالى .

حيث شهدت المعارك التى بدأت أمس نشر أسلحة ثقيلة واتخذت دبابات وعربات “بيك اب” مواقع لها فى بعض أحياء جنوب العاصمة الليبية الخاضعة لسيطرة مجموعات مسلحة من انتماءات مختلفة .

كما تم الإعلان عن مصرع 7 أشخاص على الأقل , حيث أن هذه المدينة تشهد معارك شبه يومية بين هذه المجموعات المسلحة التى انخرطت منذ سقوط الزعيم الليبى معمر القذافى عام 2011 فى صراع نفوذ أدى إلى منع الحكومات المتعاقبة من إعادة النظام إلى البلاد فى ظل غياب جيش نظامي.

ومن المعروف أن حكومة الوفاق الوطنى الليبية المدعومة من المجتمع الدولى قد عجزت عن فرض سلطتها رغم أنها تحظى أيضا بدعم بعض المجموعات المسلحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *