الرئيسية / اخبار التعليم / اخبار وزارة التربية والتعليم اليوم الاثنين 23/5/2016 : الدكتور الهلالى يشدد على ضرورة التأكد من هوية المنتدبين بامتحانات الثانوية
مستجدات تعليمات الدكتور الهلالى الشربينى
اخبار وزارة التربية والتعليم اليوم

اخبار وزارة التربية والتعليم اليوم الاثنين 23/5/2016 : الدكتور الهلالى يشدد على ضرورة التأكد من هوية المنتدبين بامتحانات الثانوية

تأتى أخبار وزارة التربية والتعليم اليوم الإثنين الموافق 23/5/2016 بالعديد من المستجدات الهامة التى من شأنها أن تعمل على تطوير الطلاب ومستقبل التعليم فى مصر خلال فترة وجيزة .

واليوم إستطاعنا أن نرصد اهم المستجدات التى جاءت فى هذا الصدد والتى تمثلت فى الإجراءات التى يتخذها الدكتور الهلالى الشربينى من أجل ضبط أداء إمتحانات الثانوية العامة .

الدكتور الهلالى يشدد على ضرورة التأكد من هوية المنتدبين بامتحانات الثانوية العامة

قام الدكتور الهلالى الشربينى , وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى , بعقد اجتماعًا مع مديري مديريات التربية والتعليم، ورؤساء والمراقبين الأوائل بلجان السير ومراكز توزيع أسئلة امتحانات الثانوية العامة .

وذلك من أجل بحث ومناقشة إستعداد الوزارة لخوض إمتحانات الثانوية العامة وتحديد مهام وواجبات كل فرد من أفراد منظومة العملية الامتحانية للعمل بمقتضاها والالتزام بها .

وقد أكد الدكتور الهلالى على أن العمل فى امتحانات الثانوية العامة يعد مهمة قومية؛ من أجل استقرار النظام التعليمي والحفاظ على هيبته والذى يعتبر جزءًا من هيبة الدولة .

كما أشار الهالالى إلى أن الوزارة تعمل على بذل قصارى جهودها من أجل أن تحصل على إمتحانات منضبطة , بالإضافة إلى العمل على توفير مناخ هادئ للطلاب أثناء الامتحان , من خلال إتباع  التعليمات المنظمة للامتحانات ومراجعتها والالتزام بتنفيذها .

وشدد الوزير على ضرورة التأكد من شخصية المنتدبين للعمل باللجنة , مع أخذ إقرار بعدم وجود أقارب حتى الدرجة الرابعة داخل اللجنة وحظر اصطحاب التليفون المحمول لأى عضو منتدب داخل اللجنة  وكذلك الطلاب عدا رئيس اللجنة والمراقب الأول وعضو لجنة الادارة بلجنة سير الامتحان .

وذلك من أجل لتواصل مع غرفة العمليات بالوزارة مؤكدا على عمل مسح كامل لمقر اللجنة وجميع اللجان الفرعية قبل دخول الطلاب بوقت كاف , إلى جانب إستخدام العصا الإلكترونية للتأكد من عدم وجود أى شئ يساهم فى تمكن الطالب من الغش .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *