الرئيسية / اخبار مصر / تحديد أولى جلسات طعن هشام طلعت مصطفى على حكم رفض الإفراج الصحي 14 يناير
هشام طلعت مصطفى
المتهم

تحديد أولى جلسات طعن هشام طلعت مصطفى على حكم رفض الإفراج الصحي 14 يناير

مازل رجل الاعمال هشام طلعت مصطفى حتى الان في محبسه على الرغم من تقديمه دعوى يطالب فيها الافراج الصحى له بعد اصابته بمرض النشواني وان حياته في خطر فى حالة استمراره في السجن وتقدم محامي المتهم بدعوى الافراج الا انه تم رفضها من محكمة القضاء الإداري برئاسة المستشار يحيى الدكروري ، الا ان محامى المتهم تقدم بدعوى طعن على حكم محكمة القضاء الإداري وتم تحديد ان يكون أولى جلسات الطعن على قرار المحكمة في 14 يناير 2017 وتتابع القضية مجراها بين المحاكم للمطالبة بالافراج عن رجل الاعمال هشام طلعت مصطفى للخروج من محبسه بعد ثبات اصابته بمرض يعرض حياته للخطورة .

14 يناير 2017 أولى جلسات طعن هشام طلعت مصطفى

ويتابع محامين المتهم هشام طلعت مصطفى محاولات الافراج عنه والذى طالب به نظراً للحالة الصحية للمتهم وترددت انباء كثيرة الفترة السابقة عن تدهور الحالة الصحية ل هشام طلعت مصطفى واعلن محامى المتهم عن اصابته لمرض النشواني ويعرف ايضاً بحمى البحر المتوسط ويعانى المريض من عدة اعراض مع المرض ، وترجع احداث قضية رجل الاعمال هشام طلعت مصطفى الى اتهامه بمقتل سوزان تميم وبرفقته ضابط سابق يسمى محسن السكري وتقدمت زوجة رجل الاعمال بدعوى في وقت سابق تطالب فيها بالافراج الصحي عنه وان صحته تدهورت كثيراً في الفترة الاخيرة وتعرض للعديد من الازمات القلبية ، الا انه لم يتم الافراج عنه .

وتستمر جهود عائلة رجل الاعمال ومحاميه في الحصول عن الافراج الصحى له بعد تدهور حالته الصحية وترجع احداث القضية الى عام 2008 وتم الحكم على هشام طلعت مصطفى ب 15 عام ومع التصالح مع عائلة سوزان تميم ودفع مبلغ مالى كبير الا ان ذلك لم يجعله يحصل على الخروج من المحاكمة .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *