الرئيسية / اخبار التعليم / وزارة التربية والتعليم تعلن عن إستمرار أزمة طباعة الكتب المدرسية بسبب ارتفاع الاسعار بنسبة 120%
تعليمات الوزير بشان ضبط سير العملية التعليمية
الدكتور الهلالى الشربينى

وزارة التربية والتعليم تعلن عن إستمرار أزمة طباعة الكتب المدرسية بسبب ارتفاع الاسعار بنسبة 120%

أكدت مصادر مسئولة بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى , اليوم السبت , على أن الوزارة ما زال لديها أزمة كبيرة بشأن طباعة الكتب المدرسية للفصل الدراسى الثانى للعام الدراسى الجارى .

و أوضحت المصادر أنه فى حال عدم التمكن من إنهاء هذه الأزمة , سوف لن تتمكن الوزارة من توفير الكتب المطلوبة فى موعدها المحدد لها قبل انطلاق الفصل الدراسى الثانى أوائل فبراير المقبل 2017.

و أضافت المصادر أن الفصل الدراسى الثانى سوف يواجه عدم وصول 50% من الكميات المطلوبة على الأقل , مشيراً إلى أنه قد تم إسناد 70 مليون نسخة كتاب من إجمالى الكميات المطلوبة للترم الثانى .

موضحة أن المطابع بعضها متوقف عن العمل لارتفاع أسعار الورق وعدم توافره , حيث تم إبلاغ مجلس الوزراء بزيادة أسعار الطبعة أو توفير الورق المطابع.

و دعت المصادر مجلس الوزراء بضرورة توفير التعزيزات المطلوبة من المديريات لبعض كتب الترم الاول خاصة كتب اللغات لن يتم طباعتها , مؤكدة على أن الإدراة المركزية لشئون الكتب تلقت أواخر أكتوبر الماضى مخاطبات من بعض المديريات بزيادة أعداد الكتب لتسليمها للطلاب لوجود عجز.

كما طالب رئيس غرفة الطباعة والورق بوزارة الصناعة , أحمد جابر , رئيس مجلس الوزراء , المهندس شريف إسماعيل , بضرورة عقد اجتماع عاجل بحضور الجهات المعنية للوصول إلى حل بعد ارتفاع أسعار الخامات من ورق وأحبار .

مؤكدا أنه أقنع أصحاب المطابع بعدم الانسحاب من عملية طباعة الكتب  , حيث أن الفصل الدراسى الثانى مهدد بعدم وصول الكميات المطلوبة فى موعدها  حال استمرار الأزمة .

و أكد أحمد جابر أن المذكرة التى تم التقدم بها إلى مجلس الوزراء تضمنت المطالبة بزيادة فى أسعار الطباعة بنسبة 100% من سعر المناقصة , مضيفا أن هناك زيادة فى أسعار الخامات وصلت إلى 120% .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *