الرئيسية / اخبار الرياضة / نتيجة مباراة مانشستر سيتى و بورسيا مونشغلادباخ اليوم 23/11/2016 دورى ابطال اوروبا
مانشستر سيتي يستبعد يايا توريه من قائمته لدوري الأبطال
يايا توريه لاعب مانشستر سيتي

نتيجة مباراة مانشستر سيتى و بورسيا مونشغلادباخ اليوم 23/11/2016 دورى ابطال اوروبا

انتهت منذ ثوانى قليلة مباراة فريق ليستر سيتى ضد فريق بوروسيا مونشغدلاباخ اليوم فى الجولة الخامسة من دورى ابطال اوروبا و المباراة قد اقيمت على ملعب بوروسيا ارينا ملعب مونشغلادباخ و المباراة قد انتهت بالتعادل الايجابى بهدف لمثلة و رفع مانشستر سيتى رصيدة الى النقطة الثامنة خلف برشلونة المتصدر

و قد بدء الشوط الاول و كانت البداية هادئة من جانب الفريقين و حاول البرازيلي فرناندينيو كسر هذا الهدوء بتسديدة مباغتة تجاه مرمى مونشنجلادباخ و رد ستيندل على المرمى أمسكها الحارس برافو  و انحصر اللعب في وسط الملعب و بعد مرور ربع ساعة دون سيطرة من أي فريق ومحاولات متبادلة  و نال ستيندل مهاجم مونشنجلادباخ البطاقة الصفراء في الدقيقة العشرون

و في الدقيقة الثانية و العشرون قد نجح رافاييل في تسجيل هدف التقدم لفريق مونشنجلادباخ من هجمة سريعة قادها ستيندل في الجبهة اليسرى بانطلاقة مميزة وتمريرة عرضية إلى اللاعب الذي استغل الكرة وسدد ببراعة في مرمى مانشستر سيتي و يتقدم لاصحاب الارض

و  واصل مونشنجلادباخ محاولاته في ظل تراجع لاعبي السيتي بشكل ملحوظ و مرر إبراهيما تراوري كرة عرضية خطيرة أبعدها دفاع السيتي و ثم كرة آخرى من محمود داوود أنقذها الدفاع وعرضية من ويندت ثم تسديدة من تراوري ولكن الحارس برافو أبعد الخطورة و قبل أن يهدأ الإيقاع ويعود السيتي للتوازن من جديد بعدة تمريرات في وسط الملعب

و أبعد دفاع مونشنجلادباخ كرة عرضية سريعة ثم أنقذ الحارس المتألق سومير تسديدة صاروخية من جوندوجان في الدقيقة الثالثة و الثلاثون و حولها إلى ضربة ركنية و رد أصحاب الأرض بفرصة قريبة من ويندت بانطلاقة سريعة ومراوغة مميزة ولكن الحارس كلاوديو برافو تصدى لفرصة الهدف الثاني

و من ثم قد تعرض إبراهيما تراوري لإصابة عضلية قوية أجبرته على مغادرة ملعب اللقاء و أنقذ الحارس سومير فرصة محققة للسيتي من هجمة سريعة بتمريرة وصلت إلى سترلينج ليمرر إلى أجويرو الذي سدد في يد الحار   و نجح السيتي في التعادل قبل نهاية الشوط الأول بتمريرة ذكية إلى دي بروين الذي انطلق ومرر إلى ديفيد سيلفا ليهز الأخير الشباك ببراعة و تصبح النتيجة هدف مقابل هدف و ينتهي الشوط الاول

و قد بدأ الشوط الثاني هادئاً بسيطرة من السيتي ومحاولات بسيطة من مونشنجلادباخ بعد أن انحصر اللعب في وسط الملعب و لكن لارس ستيندل أنهى هذا الهدوء بالحصول على الإنذار الثاني والبطاقة الحمراء في الدقيقة الخمسون بعد التحام عنيف ضد مدافع السيتي و  المباراة ازدادت صعوبة على مونشنجلادباخ مع محاولات من السيتي عن طريق سترلينج الذي أرسل كرة عرضية سريعة أبعدها الحارس سومير و قد نال فرناندينيو لاعب وسط السيتي البطاقة الصفراء الثانية في الدقيقة الستون ليغادر الملعب مطروداً ليتساوى الفريقين فى الكروت الحمراء ايضا

و وجه جوندوجان تسديدة سهلة في يد الحارس سومير و سيطر مانشستر سيتي على مجريات الأمور بتمريرات من نافاس وسيلفا ولكن الخطورة غابت على مرمى الفريق الألماني الذي تراجع مستواه البدني وسيطر الهدوء على الدقائق الأخيرة لينتهي اللقاء بالتعادل الايجابى

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *