الرئيسية / اخبار مصر / الرئاسة تطالب وسائل الاعلام والمواقع الالكترونية بتحرى الدقة فى النشر وعدم نشر اى معلومة تخص الرئاسة الا من خلال الصحفيين المعتمدين
سوزان جميل سفيره مصر فى باكو زيارة السيسي لاذربيجان ستفتح مجالات عديدة للتعاون بين البلدين
الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسي

الرئاسة تطالب وسائل الاعلام والمواقع الالكترونية بتحرى الدقة فى النشر وعدم نشر اى معلومة تخص الرئاسة الا من خلال الصحفيين المعتمدين

جاء قرار  الرئاسة من الرئيس عبد الفتاح السيسي بالعفو عن الشباب المحبوسين على ذمة قضايا , وذلك بعد المؤتمر الوطنى للشباب الذى عقد فى مدينة شرم الشيخ الشهر الماضى , وقد طالب  احد الشباب فى المؤتمر بالعفو  عن الشباب  المحكوم عليهم بالسجن فى قضايا  تظاهر , وبناءاً على ذلك فقد اصدر رئيس الجمهورية قرار بالعفو عن 82 من الشباب المحكوم عليهم فى قضايا, شريطة الا تكون قضايا ارهاب  وعنف , وقد اصدر الرئيس السيسي القرار  رقم 155 لسنة 2016بالعفو عن الشباب  المحكوم عليهم بأحكام نهائية , حيث يحق لرئيس الجمهورية اصدار قرار  العفو فى قضايا المحكوم عليهم باحكام نهائية .

الرئاسة تطالب وسائل الاعلام  بتحرى الدقة فى النشر

اوضح مصدر من رئاسة الجمهورية  ان هناك  بيانات مغلوطة تم نشرها خاصة بالشباب المفرج عنهم , والذى شملهم العفو الرئاسى  من الرئيس عبد الفتاح السيسي ,  وان هذة البيانات خطأ ,  وناشد المصدر الرئاسى  تحرى الدقة عند النشر .

وقد جاء  البيان من الرئاسة بمناشدة وسائل الاعلام  والمواقع الالكترونية بعدم نشر اى بيانات او معلومات خاصة بالرئاسة  الا من خلال الصحفيين المعتمدين  لديها , واضاف المصدر ان المرحلة الحالية والقادمة  تحتاج الى تكاتفاً وطنياً  وعدم نشر اى معلومات  غير مؤكدة .

ومن المعلوم ان قائمة العفو  عن ال 82 جاءت اليوم  الخميس , ومن المنتظر ان يكون هناك دفعة ثانية  قبل ان تنتهى لجنة العفو الرئاسى من مهامها وذلك قبل نهاية شهر نوفمبر , وقد قال طارق الخولى عضو  لجنة العفو الرئاسى  ان اعضاء اللجنة يشعرون ببهجة وسعادة , للعفو عن هؤلاء الشباب .

واضاف طارق الخولى ان قرار العفو هو ثمرة اللجنة , حيث هذا القرار من رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي , جاء فرحة للشباب المفرج عنهم ,  وفتح لهم مجال الامل لحياتهم من جديد, وكذا فرحة وسهادة لاهالى المفرج عنهم .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *