الرئيسية / اخبار التعليم / موضوع تعبير عن الإسراف وأضراره مع العناصر الأساسية
موضوع تعبير
الإسراف

موضوع تعبير عن الإسراف وأضراره مع العناصر الأساسية

الإسراف هو عادة سيئة للغاية فهو من أسوأ السلوكيات التى من الممكن أن يتصف بها الفرد وليس إنه سيئا فقط بل هو أيضا يضر صاحبه فخير الأمور الوسط فلا يجب أن يكون الإنسان مسرف ولا يكون بخيل حيث إنهم من أكثر الصفات المكروهة والتى لا يحبذ أن يتصف أى شخص بها .

  1. معنى الإسراففى اللغة والشرع.
  2. أنواع الإسراف.
  3. الإستشهادات من القرآن والسنة.

الإسراف فى المعنى الدارج لنا هو الزيادة فى أى شئ بالرغم من عدم الحاجة له أى الإفتراء حيث إن هناك الكثير يتمنوا نصف ما يتم الإسراف فيه وهذا معناه بشكل مبسط وسهل أما معناه فى اللغة العربية فهو الغفلة أما فى الشرع فهو تجاوز الحد فى أى شئ سواءا فى الأفعال أو حتى الأقوال وبالتالى له ضرر كبير فى على الفرد والمجتمع فهو يعود بالعديد من الخسارات من خلال هدر الطاقة والمال وحرمان الكثير من حقوقهم الطبيعية فى العديد من الأشياء فينتج عنه مفاسد دينية ودنيوية.

للإسراف أشكال وأنواع متعددة سواءا للفرد أو المجتمع ولكن من أهم أنواعه هو الإسراف فى الطعام وعمل الكثير منه بالرغم من عدم الحاجه له وإلقائه فى القمامة وأيضا الإسراف فى تناول الأطعمة الشهية والمشروبات المختلفة مما يتسبب بالضرر للفرد ويضيع أمواله، النوع الثانى هو الإسراف فى إستخدام المياه وإستعماله خاصة المياه الصالحه للشرب حيث يتم تهديرها من خلال إستخدامها فى رى المزروعات أو غسيل السيارات أو تنظيف الأفنية مما يجعله ذات سلوك مذموم بالرغم من حملات التوعية التى تتم عرضها عبر وسائل الإعلام لترشيد إستهلاك المياة ،الإسراف فى القيل والقال مثل إنتشار الشائعات وتداولها على الألسنة سواءا بشكل صحيح أو غير صحيح وهى عادة سيئة نهانا ديننا عنه ،هناك أيضا الإسراف فى شراء الملابس والمقتنيات غالية الثمن والتى لا حاجه لها فهذا ما يسمى بالتبذير الصفة الغير محببة أبدا.

هناك العديد من الإستشهادات على عدم الإسراف كقول الله تعالى:

“وكلوا واشربوا ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين”.

“إن المبذرين كانوا إخوان الشياطين وكان الشيطان لربه كفورا”.

كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “كلوا واشربوا وتصدقوا والبسوا ،ما لم يخالطه إسراف أو مخيله”.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *