الرئيسية / اخبار الاقتصاد / قرارات البنك المركزي عن تعويم الجنيةالمصرى مقابل سعر الدولار وتحرير سعر الصرف
الجنيه
البنك المركزي

قرارات البنك المركزي عن تعويم الجنيةالمصرى مقابل سعر الدولار وتحرير سعر الصرف

في قرار متوقع من قبل عدد كبير من الخبراء الاقتصاديون والمثقفين والقارئين للمشهد الاقتصادي في مصر اصدر البنك المركزي برئاسة طارق عامر محافظ البنك المركزي قرارة بتحرير سعر العملة المحلية مقابل الدولار او ما يعرف بتعويم الجنية المصري في قرار تم تاييده من قبل القيادة السياسية والمجتمع الدولي .

وقد اعطي المركزي البنوك المصرية الاشارة الخضراء للتعامل بنظام الانتربنك في تحديد السعر المناسب للدولار مقابل الجنية المصري دون اي تدخل من البنك المركزي او فرض اي حدود علي عطاءات البنوك من الدولار والعملات الاجنبية في قرار هو الاول من نوعه في تاريخ البلاد .

ومن تبعات قرار تعويم الجنيه الذي صدر صباح امس الخميس قرر اتحاد الغرف التجارية الاجتماع العاجل من اجل وضع تسعيرة جديدة لعدد من السلع والتي تطبق منتصف ليل الخميس اي في الساعات الاولي من صباح اليوم الجمعه حيث اعلن اتحاد الغرف التجارية زيادة اسعار المواد البترولية بكافه انواعها .

وقال عضو الغرفة التجارية للمنتجات البترولية ان الغرفة ققرت رفع اسعار المواد البترولية والتي تعد جميعها مستوردة من الخارج من اجل تقليل الفجوة بين سعر الاستيراد الذي يتم بالدولار واسعار البيع بالسوق المصرية بالجنية المصري وتطبق الزيادة علي كلا من البنزين والسولار والغاز الطبيعي .

واكد عضو بارز باتحاد الغرف التجارية ان الغرفة قررت توقيف استيراد كافه السلع الغير اساسية بالسوق المصرية لمدة ثلاثة اشهر من الان ويقتصر الاستيراد علي السلع الاساسية مثل السكر والارز والسمك والزيت والمنتجات البترولية حتي استقرار السوق والعملة في السوق المصرية .

فيما قال طارق عامر في تصريحات له اليوم ان تعويم الجنية هو خطوة اساسية في اصلاح البناء الاقتصادي المصري وان كان ذلك العلاج مر المذاق فيما اكد البعض ان تعويم الجنية يؤدي الي استقرار السلع بالسوق المصرية خلال الفترة القادمة .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *