الرئيسية / اخبار الرياضة / نتيجة مباراة مانشستر سيتى و برشلونة اليوم 1/11/2016 دورى ابطال اوروبا
فريق مانشستر سيتى
دورى ابطال اوروبا

نتيجة مباراة مانشستر سيتى و برشلونة اليوم 1/11/2016 دورى ابطال اوروبا

انتهت منذ ثوانى قليلة جدا مباراة فريق مانشستر سيتى الانجليزي ضد فريق برشلونة الاسبانى لكرة القدم فى الجولة الرابعة من دور ابطال اوروبا تحديدا المجموعة الثالثة و قد اقيمت المباراة على ملعب الاتحاد ملعب فريق مانشستر سيتى و المباراة قد انتهت بفوز اصحاب الارض بثلاثية مقابل هدف و يحصد فريق مانشستر سيتى النقطة السابعة لينفرد بالمركز الثانى خلف برشلونة المتصدر برصيد تسعة نقاط حتى الان

و قد بدء الشوط الاول فى مباراة اليوم بمستوى جيد جدا من جانب فريق برشلونة و مرت الدقائق العشر الأولى بهدوء رغم السيطرة الميدانية للاعبي برشلونة و بدت نوايا مانشستر سيتي واضحة في انتظار لاعبي الخصم لارتكاب الأخطاء في منتصف الملعب بغية تنفيذ الهجمات السريعة و طالب الفريق الإنجليزي بركلة جزاء في الدقيقة  الحادية عشر بعد عرقلة سترلينج داخل المنطقة من قبل أومتيتي لكن الحكم ذهب لتوجيه بطاقة صفراء للاعب الدولي الإنجليزي بداعي التمثيل

و قد بقي الحال على ما هو حتى احتسب الحكم ركلة حرة لمانشستر سيتي نفذت باتجاه المرمى و أحدثت ارتباكا حتى وصلت أجويرو الذي حاول التسديد لكن المدافع أوقف الكرة لتصل إلى نيمار المتربص في الجهة اليسرى بتمريرة سحرية من اللاعب ليونيل ميسى من امام منطقة جزاء برشلونة فسار الدولي البرازيلي و راوغ قبل أن يمرر بذكاء إلى ميسي الذي اقتحم منطقة جزاء سيتي و وجّه كرة أرضية على يمين كاباييرو معلنا تقدم برشلونة بهدف في الدقيقة العشرون ليسجل ميسى هدف التقدم بجملة فنية ممتازة للغاية

و قد ضع الهدف المبكر مانشستر سيتي في حالة تشتت خططي فقد فحاول اللاعبون استعادة تركيزهم و قد سدد جوندوجان كرة قوية سيطر عليها تير شتيجن على دفعتين في الدقيقة الخامسة و العشرون و رد برشلونة باختراق ناجح لنيمار من الجهة اليسرى ليسدد الكرة في الزاوية الضيقة ويخرجها كاباييرو إلى ركنية بعد ان اصتدمت الكرة بيد كالبيارو و بالقائم و تخرج

و وجد مانشستر سيتي صعوبة في اجتياز نصف الملعب نتيجة سرعة لاعبي برشلونة في الانقضاض على حامل الكرة و خسر الكرة كثيرا في ملعبه خصوصا في الناحية اليمنى التي عابها بطء غير مبرر من زاباليتا بسبب كبر سنة  فكانت النتيجة إهدار الفريق الكاتالوني لمجموعة من الفرص أبرزها تسديدة من أندري جوميز تصدى لها القائم بكل قوة و من ثم بينية وصلت إلى ميسي على اليسار فمررها من لمسة واحدة إلى سواريز لكن رأسية الأخير ابتعدت كثيرا عن المرمى في الدقيقة الخامسة و الثلاثون

و وصلت تمريرة خاطئة إلى أجويرو  من الاعب سيرجو روبيرتو الذي مرر إلى سترلينج في الناحية اليمنى فأرسل الدولي الإنجليزي عرضية قصيرة نموذجية إلى جوندوجان الذي سدد من مسافة قصيرة في الشباك محرزا هدف التعادل في الدقيقة الاربعون ليستمر تالق جوندوجان و يسجل هدف التعادل لفريق مانشستر سيتى
و بعد هدف التعادل بدقيقة كاد مانشستر سيتي يقلب المباراة رأسا على عقب عندما قطع البرازيلي فرناندينيو الكرة من منتصف الملعب ليمرر إلى دافيد سيلفا في اليسار فأعاد الدولي الإسباني الكرة إلى فرناندينيو الذي سدد كرة بطيئة مرت أمام أجويرو على بعد مترين من المرمى و لكنة يفشل فى اللحاق بها و انتهي الشوط الاول بالتعادل الايجابى بهدف لمثلة بسيطرة واضحة لفريق مانشستر سيتى

و قد دخل مانشستر سيتي الشوط الثاني عازما على إحراز هدف التقدم و خسر البعيد عن مستواه بوسكيتس الكرة في منتصف الملعب لتصل إلى أجويرو الذي مرر كرة نموذجية إلى سترلينج إلا أن اللمسة قبل الأخيرة خانت الأخير ليسدد في الشباك من الخارج بعد مرواغة ناجحة للحارس تير شتيجن و من  ثم جرب أجويرو حظه بتسديدة من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى برشلونة في الدقيقة الخمسون

و لم ينتظر مانشستر سيتي كثيرا حتى يتقدم في النتيجة بهدفين مقابل هدف فاحتسبت له ركلة حرة بعد مخالفة على دافيد سيلفا على بعد 25 يارده من المرمي نفذها الدولي البلجيكي دي بروين بثقة في المقص الأيسر لمرمى الفريق الكاتالوني معلنا تقدم سيتي بهدفين مقابل هدف واحد فى الدقيقة الواحدة و الخمسون و يفشل تير شتيجن فى التصدي لها رغم انها فى زاويتة

و قد تمتع أداء مانشستر سيتي بالحيوية و التناغم في وقت عانى فيه خط وسط برشلونة للاستحواذ على الكرة و رفع ميسي عرضية أمام مرمى سيتي في الدقيقة الخامسة و الخمسون لم تجد متابعة من لاعبى برشلونة

و بوسكيتس كان نقطة ضعف واضحة في برشلونة فقد ارتكب الخطأ تلو الآخر مانحا زمام المبادرة لسيتي الذي بدا أكثر ارتياحا و حاول مانشستر سيتي تعزيز قوة وسطه بإقحام فرناندو بدلا من مواطنه فرناندينيو و في حين أجرى برشلونة تبديله الأولى من خلال الزج بأردا توران بدلا من راكيتيش

و من هجمة مرتدة عكس البديل خيسوس نافاس الكرة أمام مرمى برشلونة اصطدمت بأجويرو ووصلت إلى جوندوجان الذي وضعها بثقة في المرمى هدفا ثالثا للفريق الإنجليزي مانشستر سيتى و احتج لاعبو الفريق الضيف برشلونة على الهدف بعدما لمست الكرة ذراع أجويرو قبل أن تصل إلى جوندوجان و لكن الحكم قد احتسب الهدف و ظلم برشلونة و استمرت الدقائق الى ان انتهت المباراة بفوز مانشستر سيتى بثلاثية مقابل هدف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *