الرئيسية / اخبار العالم / الحالة الصحية للاعلامى بدر آل زيدان تنفى شائعة وفاته وتؤكد تماثله للشفاء قريبا
بدر آل زيدان
الاعلامى السعودى بدر آل زيدان

الحالة الصحية للاعلامى بدر آل زيدان تنفى شائعة وفاته وتؤكد تماثله للشفاء قريبا

تناقلت عدد من المواقع والصحف االسعودية على شبكة الانترنت مساء أمس ــ أنباء مجهولة المصدر ــ عن وفاة الممثل والاعلامى السعودى بدر آل زيدان مقدم برنامج “المصيدة” بعد تدهور حالته الصحية  .

ومن جانبه نفى زيدان صحة ما تردد من أخبار مغلوطة بشأن وفاته مؤكدا أنه تعرض لازمة صحية فى الفترة الاخيرة استلزمت سفره إلى مدينة ابو ظبى بدولة الامارات العربية الشقيقة ومكوثه فى أحد المستشفيات هناك  حيث أجريت له عملية جراحية دقيقة مابين القلب والرئتين .

وكان زيدان قد نشر عدة مقاطع فيديو مصورة نشرت على موقع “سناب شات” ،يظهر فيها راقدا على سرير بداخل احدى المستشفيات، يبدو على وجهه الشحوب والضعف،يطمئن جمهوره على استقرار حالته الصحية وأنه لايزال على قيد الحياة،طالبا منهم الدعاء له بتمام الشفاء .

يذكر أن تلك المرة لم تكن الاولى من نوعها التى يفاجأ زيدان بشائعة وفاته حيث سبق أن انتشر ذلك منذ ثلاث سنوات بعد أن ذاع صيته وشهرته داخل المملكة السعودية وخارجها بإعتباره أحد نجوم الاعلام المتميزين،ذوو الشعبية الواسعة بين جمهوره خاصة الشباب ،وأكد زيدان حينها بقوله أن الموت علينا حق وأن ما أثير أسعده بقدر ما أحزنه فى الوقت نفسه فقد بين هذا الموقف مدى حب الناس وتقديرهم لما يقدمه،داعيين له بالرحمة والمغفرة،وفى المقابل أظهر ذلك مقدار البغض والكراهية فى نفوس بعض الحاقدين على ما وصل إليه من نجاح وتميز فى وقت قياسى .

وكان زيدان قد اشتهر فى بداياته من خلال مقاطع الفيديو التى كان ينشرها على موقع التواصل الاجتماعى “keek” ووصلت نسبة المشاهدات حينها إلى ما يزيد عن ألفى مشاهدة خاصة بين فئة الشباب فى السعودية والخليج الذين تأثروا بمحتوى ما كان يقدمه زيدان من يوميات متعلقة بنمط حياته ومعيشته ومدى مثابرته على تحقيق ما يتمنى بشكل لفت الانظار إليه وكان سببا فى معرفة الجمهور به حتى أن عدد متابعيه تجاوز متابعى الممثلة الامريكية وعارضة الازياء الشهيرة كيم كاردشيان  .

كما كانت أولى محطاته الاعلامية التى وثقت علاقته بالجمهور من خلال ميكروفون اذاعة مكس اف ام معتمدا فيه على ثقافته ولباقته وحسن تناوله للقضايا والموضوعات التى تحظى بإهتمام الناس فى المقام الاول  فضلا عن مساهماته الجادة فى تطويرالسبل الدعائية والاعلانية والجانب التسويقى الذى أثبت مدى كفاءة ومهارة زيدان اللامحدودة فى مخاطبة الجمهور وتقديم المضامين التى تناسبهم وتتماشى مع احتياجاتهم .

كما يحسب لزيدان مشاركته المتميزة فى منتدى الاعلام العربى الذى أقيم فى دبى فى دورته الثانية عشرة عام 2013 حيث اعتبر من أصغر الاعلاميين سناً بالمنتدى.

يذكر أن زيدان يتمتع بقدرعال من الوسامة والكاريزما الخاصة والتى أهلته للمشاركة فى عدد من المسلسلات التى نالت اعجاب الناس  بجانب تقديمه للبرامج على شاشة التليفزيون والتى يرتكز فيها على الجانب الانسانى للنماذج التى يعرضها .

شبهه البعض بأنه جورج كلونى الثانى نتيجة للتقارب الواضح بينهما سواء فى طريقة الجلوس أو الحديث .

اتهمه البعض بأنه سبب رئيسى فى تفشى حالات الطلاق وانهيار العلاقات الزوجية فى الاوساط السعودية بشكل خاص نظرا لاعجاب معظم النساء بشكله ومظهره وعلى النقيض غيرة الرجال من أسلوبه فى الحديث ورقته المصطنعة وهو ما نفاه زيدان مؤكدا عدم صلته بما يشاع من اتهامات ومكائد غير مبررة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *