الرئيسية / اخبار مصر / ياسر برهامي يؤكد الدعوة السلفية وحزب النور يرفض مظاهرات 11 نوفمبر
احداث نوفمبر
ياسر برهامي

ياسر برهامي يؤكد الدعوة السلفية وحزب النور يرفض مظاهرات 11 نوفمبر

صرح ياسر برهامي مؤسس ورئيس حزب النور السلفي ان الحزب لن يدعو للمشاركة في احداث الحادي عشر من نوفمبر 2016 مؤكدا ان المظاهرات ان حدثت ستكون فوضوية وتودي الي امر كارثي لان فئات الشعب غير متفقة فيما بينهم .

وقال برهامي ان الدعوة السلفية هدفها هو التقرب من فئات الشعب المختلفه وخاصة تلك الفئات التي تعاني من ارتفاع الاسعار وغلوها في ظل الازمة الاقتصادية التي تعانيها البلاد واضاف ان تلك الاحتجاجات لن تنجح علي الاطلاق في ظل عدم التوحد بين فئات المجتمع .

وعن احتمالية عودة جماعة الاخوان المسلمين الي حكم البلاد من جديد في حالة نجاح الحادي عشر من نوفمبر قال برهامي ان نجاح الحادي عشر من نوفمبر امر غير وارد وان عودة الاخوان الي حكم البلاد يعد امر مستحيل في الوقت الحالي في ظل الاحتقان الشديد التي تشهده البلاد .

ومن الجدير بالذكر ان عدد كبير من رجال السياسة المصرية يتوقعون عدم نجاح احداث 11 نوفمبر وانها مجرد احتجاجات دعت اليها جهات غير معروفة ولا تدعمها اي احزاب سياسية او قوي شبابية معروفة تساهم في نجاحها وفق لتحليل عدد من المحللين السياسيين .

وكانت عدد من الجهات الغير معلومة قامت بالدعوة الي مظاهرات في الحادي عشر من نوفمبر المقبل فيما سمي بثورة الغلابه نظرا للازمة الاقتصادية التي تعيشها البلاد عقب ارتفاع سعر الدولار بالسوق السوداء وتطبيق ضريبة القيمة المضافه علي السلع .

وحذر عدد من المحللين السياسيين الجميع الي ضبط النفس لعدم اسالت المزيد من دماء ابناء الشعب المصري وعلينا التركيز في بناء الوطن بدلا من التظاهر واضاعت الوقت خاصة وانه ليس امام القوي السياسية اي بدائل مطروحة في حال عزل الرئيس السيسي عن الحكم .

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *