الرئيسية / اخبار الاقتصاد / حقيقة وقف تداول الجنية المصري في الاسواق العالمية والسعودية
الفرق بين الجنية المعدني الاصلي والمزور
الجنيه المعدنى المزور

حقيقة وقف تداول الجنية المصري في الاسواق العالمية والسعودية

تداول عدد من نشطاء الفيس بوك اخبار عن وقف تداول العملة المصرية المتمثلة في الجنية المصري بالخارج في كلا من المانيا والمملكة العربية السعودية الا ان عدد كبير من خبراء الاقتصاد اكدو عدم صحة تلك الاخبار التي تقول بوقف تداول الجنية بالسوق الاوربية والعربية .

بينما كشف مدحت نافع الخبير الاقتصادي المصري ان الجنية المصري ليس من العملات التي يتم تداولها عالميا حيث يقتصر التداول العالمي علي عدد محدود جدا من العملات بيلغ خمس عملات فقط وعلي راسها اليورو والدولار والجنية الاسترليني والين الياباني واليوان الصيني .

واضاف نافع ان تداول العملات عالميا يتحدد وفق لحجم التجارة العالمي المؤثر للدولة لذا فان الجنية المصري ليس من العملات المتداولة عالميا وان قرار وقف تداول العملة المصرية في اي بلد من البلدان هو قرار اقتصادي بحت يعتمد علي الاشخاص وليس الموسسات حيث ان اصحاب مكاتب الصرافه هم من يحددون فقط العملات المتداولة .

وعن وقف المصارف السعودية تداول العملة المصرية وهو الجنية بالمملكة منذ الامس قال الخبير الاقتصادي هاني توفيق ان قرار المصارف السعودية لوقف تداول الجنية جاء نتيجه لتزبزب سعر الجنية المصري في الاسواق المالية وتغيره السريع وعدم قدرة البنك المركزي علي اتخاذ القرارات الللازمة لتدارك الازمة .

واضاف ان حجم تداول العملة المصرية بالمملكة قليل للغاية ولا يمثل اي تهديد علي العمللة المحلية للمملكة العربية السعودية لذا فان قرار المصارف بوقف تداول العملة المصرية يعتبر مثير للدهشة ويعبر عن الكهرة المبيت تجاه الجنية المصري والعملة .

واضاف هاني ان السوق الغير رسمية او السوق السوداء ليس لها قواعد ثابته وان القرار بشان وقف تداول العملة المصرية سيكون مؤقتا فيما ارجع السبب في ذلك ارتفاع سعر الريال مقابل الجنية المصري ليصل الي اربع جنيهات اليوم .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *