الرئيسية / اخبار التعليم / موضوع تعبير عن نهر النيل بالعناصر والافكار
نهر
نهر النيل العظيم

موضوع تعبير عن نهر النيل بالعناصر والافكار

نهر النيل هو شريان الحياة، وهو الأساس التي قامت علية الخضارة المصرية قديما، وكان من مسببات إستقرار الإنسان المصرى قديماً، ويقع نهر النيل فى الجهة  الشمالية الشرقية من قارة إفريقيا، ويبلغ طول النهر من أقصى إمتداد له من الشمال إلى الجنوب بمسافة تقدر بحوالى سته آلاف وستة مائة كيلو متر تقريبا، ويبلغ مساحة الحوض التي يغطيه نهر النيل بقرابة حوالي ثلاثة ملايين ونصف كيلومتر تقريباً، وتمر بعشر دول تسمى دول حوض النيل، وهما مصر تليها السودان ثم إثيوبيا وجنوب السودان وكينيا وأوغندا وإريتريا وكينيا وأوغاندا ورواندا وبروانده وتنزانيا والكونغو الديمقراطية، ويقوم النهر بتغذية أراضي كل هذه الدول وتغذية أراضيها وإقامة حضارات مودهرة بها.

مقدمة عن نهر النيل:.      

سميت مصر بهبة النيل، فقد أنعم الله سبحانه وتعالى على أهل مصر بهذه النعمه العظيمة، فسميت “مصر هبة النيل”، فالماء هو شريان الحياة فابدونه لا تقوم الحضارات ولم تزدهر الزراعة ولم يعرفها الإنسان منذ قديم الأزل فكان نهر النيل من أهم مسببات قيام الحضارة قديماً، ويعد نهر النيل من أطول أنهار العالم وكافة أنهار الكرة الأرضية بأكملها وهو عنصر مهم جداً في جذب السياح والحضارات الآخرى لقيام الحضارات متقدمة، قديماً تم نشأة  النهر عن طريق مجموعة من الأودية الجافة التي كانت تغذى النهر إلي أن تم تجميع رافد ثم رافد آخر ثم تجمعت تلك الروافد وتكوين مجرى مائي كبير يتغذى عليه النهر.

قال الله تعالى”وجعلنا من الماء كل شئ حي” والآية تفسر الأهمية الكبيرة لوجود نهر النيل فى الحياة ولولاه لما وجدت الحياة على وجه الأرض ولما قد تأقلم الإنسان على الحياة ولم يكن قد يستطيع أن يعيش على أرض الواقع، فالماء أساس وجود الحياه، ونهر النيل هو الأساس والمسبب الرئيسي لجعل أرض مصر جنة خضراء.

أهمية وجود نهر النيل قديماً للمصريين القدماء:.

كان الإنسان المصرى القديم يعيش حياة بدائية قائمة على القنص والصيد والجمع والإلتقاط، ويعيش الحياة البدائية القائمة على الترحال من مكان إلى مكان بحثاً عن متطلباتة اليومية من مأكل وملبس، وظل يتنقل من مكان إلى مكان حتى وصل إلى مياه نهر النيل فعرف الإنسان المصري القديم منذ حين الوقت حياة الإستقرار على ضفاف نهر النيل وتكوين الحضارات القائمة على ضفاف النيل، فقد عرف الإنسان المصرى القديم الزراعة وساعده على ذلك توافر المياه والتربة الخصبة التى على أساسها تزدهر الزراعة، وسبب توافر التربة الخصبة على ضفاف مياه النهر، هو ما تحمله المياه من عوامل خصبه بعمل عمليات النقل والنحت والإرساب التى يأتى بها النهر من مناطق إلى مناطق أخرى.

وقال أمير الشعراء أحمد شوقي:. النهر العذب هو الكوثر…والجنة شاطئه الأخضر، وقد جمع الشاعر كل مظاهر الجمل فى هذا البيت الشعرى ووصف أن أرض مصر هى الجنة على الأرض، وهذ يدل على جمال ما تتمتع بها الأراضى المصرية من نعم إلاهية أنعم بها الله على المصريين.

الأهمية الإقتصادية لنهر النيل:.  

لنهر النيل أهمية إقتصادية فى كافة مجالات الحياة، فمن حيث مجال التجارة، تعتمد معظم تجارة مصر الخارجية عن طريق نقلها مائياً عن طريق نهر النيل لنقل البضائع وغيرها، وللنهر أهمية كبرى أيضا في مجال الزراعة فلولاه لما عرف الإنسان الزراعة ولما نشأت الحضارات على ضفافة، ولأن مصر منطقة صحراوية وتعتمد على مياة الأمطار فقد إستقر الإنسان على ضفاف نهر النيل، وإستطاع الإنسان من تطوير الألات المستخدمة في الزراعة فقام بحفر الترع والقنوات وآبار المياه وغيرها التي تعتمد على نهر النيل، وتعتمد الصناعة على نهر النيل حيث أنها تستغل الطاقة الناتجة من إندفاع المياة فى توليد الطاقة الكهربائية، وعلى جهة أخرى  يعتمد الكثير من الأفراد على نهر النيل فى جلب الرزق منه فى مجال الصيد حيث تتوافر فى النهر أنواع من الأسماك لم توجد فى أماكن أخرى من العالم.

العناصر:.

1/مقدمة عن نهر النيل.

2/أهمية وجود نهر النيل قديماً للمصريين القدماء.

3/الأهمية الإقتصادية لنهر النيل.     

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *