الرئيسية / اخبار العالم / إعدام الأمير تركى بن سعود فى قضية جنائية
قضية الإعدام
الأمير تركى بن سعود

إعدام الأمير تركى بن سعود فى قضية جنائية

لقد تم اليوم الثلاثاء الموافق 18 أكتوبر2016 تنفيذ القصاص بحق الأمير تركى بن سعود الكبير لكى يكون أول فرد من الأسرة الحاكمة يعدم فى قضية جنائية حيث تصدر هذا العنوان العديد من صحف المملكة العربية السعودية على مدار أعوام  وهذه الواقعة ترجع إلى ما قبل حوالى أربعة سنوات حيث تورط الأمير فيما عرف حينها بقضية مخيم الثمامة فى الرياض والتى قتل فيها “عادل بن سليمان بن عبد الكريم المحيميد” سعودى الجنسية  بعد مشاجرة جماعية بين محموعة من الشباب المسلحين وكان من بينهم شخص من زعماء مافيا تجارة السلاح المعروف بإسم الحداد أو السمسار الأسود شارك فيها الامير الذى نفذ بحقه الاعدام نتج عنها تبادل إطلاق نار كثيف أدى إلى مقتل عادل وإصابة أخر وهو ” عبد الرحمن التميمى” وتم سجن الأمير مع مجموعة من

المتخاصمين وتم إطلاق سراح بعضهم بعد الحكم عليهوم بحقوق عامة وهى حيازة السلاح فقط بينما ذكرت أمور غير صحيحة عن القتل والعمد وعن تورط أشخاص ذكرت أسمائهم بدون دليل حيث تركت هذه الواقعة ردود أفعال واسعة فى المجتمع حيث ان فى بداية الأمر حدث لهذه القضية تعتيم إعلامى شديد فى السعودية على يد السلطات لأنها بالطبيعة خطر على الرأى العام ولكنها خرجت للرأى العام بشكل غير متوقع ولم تخفى مع تشييع الجنازة للقتيل وحينها أنقلب الرأى العام على عائلة أل سعود ففى نهاية العام 2012 وقعت هذه المشاجرة الكبيرة وهذه الحادثة تعتبر من أندر الحالات والتى يتم إعدام أمير من الأسرة الحاكمة حيث كان هناك قضية من قبل للأمير ” فهد بن نايف” بقتل مواطن أيضا من عائلة القاضى ولكن أنتهى الأمر بهدوء ولم يتحدث الإعلام الإجتماعى عنه كما يذكر أن أحكام الإعدام فى السعودية التى تطبق الشريعة الإسلامية والتى تشمل جرائم الإغتصاب ،الردة ،القتل ،السطو المسلح ،ممارسة السحر والشعوذة بالإضافة إلى تهريب المخدرات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *