الرئيسية / اخبار مصر / هل المسار الدبلوماسي يتغير بين مصر وإثيوبيا بشأن مفاوضات سد النهضة
حكومة اثيوبيا
وزير الخارجية المصري

هل المسار الدبلوماسي يتغير بين مصر وإثيوبيا بشأن مفاوضات سد النهضة

هل يبقي ملف مفاوضات سد النهضة بين الخطر والمؤامرة حيث أن بناء سد النهضة جاء مثل القشة التي قامت بقصف ظهر البعير وان العلاقات بين البلدتان باتت  علي المحك وان المفاوضات التي بين البلدتين تكون ماهي إلا أبتسامات تكون أمام الإعلام فقط ، وذلك يأتي بعد الإصرار من أثيوبيا في بناء السد بالرغم من التحذيرات التي جاءت في ذلك الشأن .

مفاوضات سد النهضة

حيث أن بعد المفاوضات ما توصلت إلى الطريق المسدود وذلك نتيجة لتدخل الجهات الخارجية وبعض الدول في الضغط علي الحكومة الإثيوبية ولكن أثيوبيا تصر علي موقفها وتأتي قدماً علي بناء سد النهضة وان مصر لا زالت تبحث عن الحلول الدبلوماسية بعيداً عن التدخل العسكري أو اللجوء لتحكيم دولي علي أمل أن تعود العلاقات بين الدولتين إلى طبيعتها .

مفاوضات سد النهضة وبعد الأنباء عن أن وزارة الخارجية الإثيوبية قد استدعت السفير المصري للاحتجاج ولكن نفي ذلك أبو بكر حنفي السفير المصري ما تم نشرة علي مواقع التواصل الاجتماعي حول استدعاء وزير دولة إثيوبيا إلي الشئون الخارجية برهان كرستوس واكد بان ما طلب علي الهاتف من الإجراءات من قبل المسؤول لوزير الخارجية الإثيوبي .

مفاوضات سد النهضة وقد شهدت إثيوبيا الاحتجاجات العنيفة من قبل سكاني منطقة الأورومي والتي تستهدف حكومة إثيوبيا لمصادرة أراضيها خلال الفترة الماضية وذلك أثار الغضب الشديد لسكان المنطقة واعترضوا علي القرار الصادر من الحكومة الإثيوبية ، واعرضوا علي قرار يهدد أراضيهم ويهدد سكان الأورومي .

مفاوضات سد النهضة و التزمت الحكومة الإثيوبية الرسمية بان وصفت تلك الاحتجاجات علي أنها غير مشروعة وتقودها قوة تناهض السلام وقالت بانها قد سيطرت بالكامل علي تلك الاحتجاجات ولم تشير ألى عدد الضحايا.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *