الرئيسية / اخبار العالم / ثورة من الغضب ضد الرئيس الفلسطينى بعد حضوره جنازة بيريز مع تزامن ذكرى مقتل الطفل محمد الدرة
الرئيس الفلسطينى
ابو مازن

ثورة من الغضب ضد الرئيس الفلسطينى بعد حضوره جنازة بيريز مع تزامن ذكرى مقتل الطفل محمد الدرة

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك وتويتر صور الرئيس الفلسطينى محمود ابو مازن بمصافحة رئيس الوزراء الاسرائيلى وحضور جنازة الرئيس الامريكي السابق بيريز في ظل تزامن موعد استشهاد الطفل محمد الدرة الامر الذي اثار اغضب في نفوس الشعب العربى خاصة الفلسطينى وحالة من الغضب ضد الرئيس الفلسطينى وأكد الغردين ان ذلك تعد خيانة لارواح الشهداء والشعب الفلسطيني ، خاصة بعد مصافحة رئيس الوزراء الاسرائيلي ومع الذكرى الثانية لانتفاضة فلسطين ضد العدوان الاسرائيلى يتذكر الفلسطنين مالم ينسي اصلاً من الشهداء الذين تجاوز عددهم في الانتفاضة عن 4 الاف شهيد ومن أشهر الشهداء الطفل محمد الدرة الذي كان يحتمى مع والده ، خلف احد البراميل الاسمنتية الا ان رصاص الغدر لم ترحم خوف الطفل الصغير وقامت باطلاق الرصاص عليه ليسقط شهيد .

غضب من الرئيس الفلسطينى بعد مصافحة رئيس الوزراء الاسرئيلى في جنازة بيريز

وأكد المغردين انه لايمكن لرئيس فلسطينى حضور جنازة بيريز بعد كل المجازر التى قام بها ضد العرب والفلسطنين وايضاً علق الكثيرين بنشر صور الطفل محمد الدرة ولحظة استشهادة من الجيش الاسرائيلي الغاشم والمغتصب لاراضي فلسطين دون اي وجه حق ، وتشريد الفلسطننين من منازلهم وبناء مستوطنات اسرائيلية والتعدى علي حقوق الفلسطنيين ، وجاء نشر صور الرئيس الفلسطينى وحضور جنازة بيريز مع ذكرى استشهاد الدرة والانتفاضة الثانية لتثير حالة من الغضب والاحتقان .

صرح الرئيس الامريكى اوباما ان عملية السلام بين اسرائيل وفلسطين لم تمت وذلك عقب المصافحة التي وقعت بين الجانبين في الجنازة وأكد على ضرورة استكمال عملية السلام بين اسرائيل وفلسطين لتنتهى مأساة الشعب الفلسطينى ، واقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس ، والجدير بالذكر ان جنازة بيريز شهدت حضور رؤساء وزعماء العالم بينما انابت مصر وزير الخارجية سامح شكرى .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *