الرئيسية / اخبار الرياضة / نتيجة مباراة الزمالك و الوداد اليوم 24/9/2016 دورى ابطال افريقيا
إصابة باسم مرسي لا تحتاج للتدخل الجراحي
باسم مرسي لاعب الزمالك

نتيجة مباراة الزمالك و الوداد اليوم 24/9/2016 دورى ابطال افريقيا

انتهت منذ ثوانى قليلة مباراة فريق الزمالك المصرى الاول لكرة القدم ضد فريق الوداد الرياضى المغربى الاول لكرة القدم اليوم فى اطار منافسات الدور نصف النهائى من بطولة دورى ابطال افريقيا لكرة القدم و المباراة قد اقيمت اليوم على ملعب الامير مولاى الحسن عبد الله ملعب فريق الوداد الرياضى المغربى و المباراة قد كانت بقيادة طاقم تحكيم من الكاميرون و المباراة قد انتهت بهزيمة الزمالك بنتيجة ثقيلة جدا جدا و هي خماسية مقابل هدفين و لكن رغم هزيمة الزمالك الثقيلة الا انة قد تاهل الى المباراة النهائية بفضل نتيجة مباراة الذهاب الذى اقيمت على ملعب برج العرب و انتهت بفوز الزمالك بارابعة اهداف مقابل لاشىء و الجدير بالذكر ان فريق الزمالك حاليا تحت قيادة المدير الفنى مؤمن سليمان و بينما فريق الوداد حاليا تحت قيادة المدير الفنى المؤقت محمد سهيل

و قد بدء المدير الفنى الحالى لنادي الزمالك مؤمن سليمان مباراتة اليوم ضد نادي الوداد فى نصف نهائى دورى ابطال افريقيا بتشكيلة مكونة من حراسة المرمى الاعب أحمد الشناوي و فى خط الدفاع كل من أحمد توفيق و علي جبر  و أحمد دويدار و إسلام جمال و فى خط الوسط قد بدء بكل من طارق حامد و إبراهيم صلاح و معروف يوسف و فى خط الهجوم قد بدء بكل من ستانلي  و باسم مرسي و مصطفي فتحي و بينما يتواجد على مقاعد البدلاء كل من محمود عبد الرحيم “جنش” و عمر صلاح و رمزي خالد و أيمن حفني و شيكابالا و إيمانويل مايوكا

و على الجانب الاخر فريق الوداد و المدير الفنى الحالى لنادي الوداد محمد سهيل قد بدء بكل من حراسة المرمى الاعب زهير لعروب و فى خط الدفاع كل من عبد اللطيف نصير و فهد أكتاو و مرتضى فال و أمين العطوشي و فى خط الوسط كل من إبراهيم النقاش و صلاح الدين السعيدي و إسماعيل الحداد  و فى خط الهجوم كل من  شيكاتارا و ويليام جيبور و فابريس أونداما

و قد ضرب الزمالك موعدًا ناريا مع صن داونز الجنوب الجنوب أفريقي و الذي حسم تأهله بالفوز على زيسكو الزامبي بثلاثية مقابل هدف في مجموع لقائي الذهاب والعودة  في نهائي البطولة و قد  جاءت المباراة منذ البداية بشكل نارى جدا و التي شاهدها 25 ألف متفرج من المدرجات و مباراة مثيرة في أحداثها و خاصة بعدما جازف مدربا الوداد سهيل وديسابر و من البداية بالمراهنة على 3 مهاجمين و بالفعل نجحت خطة الثنائى سهيل و ديسابر و لم تكد تمر سوى 5 دقائق على بداية المباراة حتى هدد الوداد  مرمى الزمالك و الحارس احمد الشناوى عبر مقصية رائعة للاعب الليبيري وليام جيبور و لكنها مرت بجوار مرمى الشناوي و قد حملت الدقيقة الثانية عشر الفرحة الأولى للوداد في المباراة بعدما أرسل الحداد كرة عرضية رائعة من الناحية اليسرى و ليرتقي إليها ويليام جبور و يسدد برأسه قوية في شباك الشناوي و يتقدم الوداد بهدف نظيف فى الدقيقة الثانية عشر و يبدء الوداد نحو الخماسية بنجاح و حول الهدف المبكر ملعب الرباط إلى بركان من الفرحة من جانب جماهير الوداد و التي تفاعلت مع لاعبيها و هو ما أربك لاعبي الزمالك و ضاعف ثقة لاعبي الوداد و واصلوا زحفهم نحو مرمى الزمالك لتسجيل اهداف اخرى

و قد نجح الوداد في تحقيق البداية المثالية و حيث حملت الدقيقة العشرون الفرحة الثانية لجماهير الوداد و بعدما ارتقى الحداد و لمقابلة عرضية السعيدي و يسدد برأسه مسجلاً الهدف الثاني فى مرمي الحارس المصرى احمد الشناوى للتضاعف النتيجة و تبدء الامور تسوء على لاعبى الزمالك و بدا التوتر على مؤمن سليمان المدير الفنى لنادي الزمالك و قد بدء يصرخ في لاعبيه و يحثهم على التقدم و ترك مناطقهم الدفاعية لمواجهة ضغط الوداد و هو ساهم في تحسن أداء الزمالك بعض الشيء و في غفلة من الجميع يخترق  النيجيري ستانلي  من بين لاعبي الوداد و يمرر باتجاه باسم مرسي المندفع بقوة الذي نقلها بصدره صوب مرمى لعروبي مدركًا هدفًا مهمًا للغاية في الدقيقة فى الدقيقة الخامسة و الثلاثون و يسجل الفرحة الاولى لجماهير الزمالك

و قد كان شبة انهي المباراة بعد ان اصبح مطلوب من لاعبى الوداد خماسية  و بالفعل هدف الزمالك و إن نال من معنويات لاعبي الوداد إلا أن الانتعاشة التي حملتها أقدام الحداد لاعب نادي الوداد  تركت الثقة قائمة بإمكانية بلوغ مرمى الزمالك و تجاوز دفاعه المهتز و هو ما حدث قبل 3 دقائق من نهاية الشوط الأول بتسجيل الهدف الثالث عن طريق وليام جبور بالفعل لينتهي الشوط الاول بتقدم الوداد بثلاثية مقابل هدف واحد فقط و مطلوب من الوداد فى الشوط الثانى ثلاثة اهداف اخرى

و استشعر مؤمن سليمان الخطر على نادي الزمالك ليقدم على تغيير أول كان متوقعًا بنزول المخضرم شيكابالا لزيادة القوة الهجومية لنادي الزمالك و استغل الحداد ضعف الجبهة اليمنى للزمالك ليمرر كرة زاحفة في الدقيقة  الخمسون قد فرضت على الشناوي التدخل لمنعها من الوصول لجبور مرة أخرى و مرر أوناجم كرة عرضية من الجبهة اليمنى لتجد أونداما  الذي حولها زاحفة على يمين الشناوي معلنا رابع أهداف الفريق في الدقيقة السابعة و الخمسون و تنتعش امال الوداد فى تحقيق الهدفين و يصعد الى النهائى و من ثم احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء في الدقيقة 64 إثر لمس الكرة يد أحمد توفيق و سددها أونداما بنجاح ويسجل الهدف الخامس ليقترب ممثل المغرب من التأهل و يتبقى هدف واحد فقط و تصبح الامور ماسوية للغاية على لاعبى الزمالك و جماهير الزمالك الذى كانت ترتجف من الخوف بسبب الخروج من نصف النهائى و تحويل الحلم الى كابوس

و لكن النيجيري ستانلي قد أنهى أحلام الوداد بعدما تلاعب بالمدافع مرتضى فال في الدقيقة الثالثة و الثمانون و يسجل الهدف الثاني للزمالك و الذي أكد تأهل الزمالك للمباراة النهائية و تمر الدقائق المتبقية بشكل ممل بدون اهداف اخرى و قد اعرب مؤمن سليمان،المدير الفني لفريق الزمالك المصري عن سعادته الشديدة بعد صعود فريقه لنهائي دوري أبطال أفريقيا ومواجهة صن داونز الجنوب أفريقي و أكد مؤمن سليمان خلال تصريحاته التليفزيونية على أن التأهل بعد الخسارة 2-5 جاء بصعوبة بالغة و مشددا على أنه خاض البطولة في ظروف صعبة و أشار مؤمن سليمان  إلى أنه كان يهدف إلى تسجيل أهداف في المباراة و أن الوداد قدم مباراة كبيرة وجماهيره كانت محترمة بالفعل و موضحًا أن نتيجة لقاء الذهاب لم تحسم التأهل للفريق الأبيض للنهائي و مؤكدا بان المهمة القادمة صعبة و على الناحية الاخرى أبدى باسم مرسي استغرابه الشديد من قرار مؤمن سليمان المدير الفني للفريق الأبيض باستبداله ونزول أيمن حفني بدلا منه في مباراة اليوم و رفض مرسي مصافحة الجهاز الفني وهو مغادر لأرض الملعب معترضا على التغيير

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *