الرئيسية / اخبار العالم / 10 اعوام مرت على اعدام الرئيس العراقى صدام حسين
10 اعوام مرت على اعدام الرئيس العراقى صدام حسين
رئيس العراق السابق

10 اعوام مرت على اعدام الرئيس العراقى صدام حسين

صدام  حسين  عبد المجيد التكريتى , هو الرئيس العراقى صدام حسين  , خامس حاكم جمهورى للعراق فى الفترة من  1979م , وحتى 2003 م  وحتى لحظة اعدامة فى 2006م, اول ايام عيد الاضحى , وكانت التهمة الموجهة للزعيم العراقى صدام حسين هى  تهمة ارتكابة جرائم ضد الانسانية , فى مذبحة الدجيل ,والتى امر صدام حسين انذاك , بالقيض  على بعض المتورطين  فى اغتياله , اثناء زيارته لهذة المدينة مدينة الدجيل , والتى اغلب سكانها من الشيعة.

كانت مذبحة الدجيل , التى قام بها صدام حسين سبباً مباشراً فى اعدامه حيث امر بحرق البساتين والزراعات التى كان يختبئ بها المجرمون  من الشيعة , الذين حاولوا اغتياله , كما تم القبض على كل من يشتبه فيه من تحريض ضدة , من رجال ونساء واطفال , ثم تم التحقيق معهم , وقد نُفذ فى كثير منهم حكم الاعدام , ما يقرب من 96 فرد , منهم  اطفال لم يبلغوا بعد اعمارهم ما بين 11 سنه و17 سنة , ولكن تم اعدامهم سراً بعلم المخابرات , وغير معلوم هل كان صدام حسين يعلم ذلك ام لا .

كذلك اسرة كاملة تم اعدامها بطريق الخطأ , ولم يتبين ذلك الا بعد  تنفيذ حكم الاعدام , وعلاوة على اعدام هؤلاء الاشخاص فقد تم احراق منازلهم بالكامل , وتدميرها وكذلك تدمير حقولهم ومزارعهم ,  مما جعل السلطات  تلقى بالتهم على صدام حسين , تهمة الاعدام والتدمير وكذلك تجريف ما لايقل عن 250000 الف فدان  من اراضى مدينة الدجيل  , وهذا  بناءاً على مصادر  نُشرت فى نيويورك تايمز.

10 اعوام مرت على  حكم اعدام صدام حسين

حوكم صدام حسين بتهمة الابادة الجماعية لمدينة الدجيل , وبالرغم من دفاع ما يقرب من خمسة محامين , من امهر المحامين عنه , وتم تغيير القضاه ثلاث مرات الا ان الحكم جاء بالإعدام شنقاً على صدام حسين وفى اول ايام عيد الاضحى فى 30/12/2006 , فى اليوم العاشر من ذى الحجة, وقبل  الاعدام  طعن صدام حسين فى حكم المحكمة ان حكمها غير  شرعى .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *