الرئيسية / اخبار العالم / اخبار العراق اليوم الاثنين 12/9/2016 : رئيس الحكومة العراقية يعقد لقاءاً مع القيادات العسكرية لبحث سبل تأمين عيد الاضحى
ضرورة وجود مصالحة وطنية لإنهاء الأزمة العراقية
اخر مستجدات الاراضى العراقية

اخبار العراق اليوم الاثنين 12/9/2016 : رئيس الحكومة العراقية يعقد لقاءاً مع القيادات العسكرية لبحث سبل تأمين عيد الاضحى

فى ضوء متابعتنا لاخر اخبار العراق اليوم الاثنين الموافق 12/9/2016 , والذى يعد أولى أيام عيد الأضحى المبارك , رصدنا عقد رئيس الحكومة العراقية ” حيدر العبادى ” لقاءاً مع القيادات العسكرية بمقر قيادة عمليات بغداد لبحث الإستعدادات التى قاموا بها لتأمين عيد الأضحى المبارك .

وحول التفاصيل فقد تمثلت فى الآتى :

رئيس الحكومة العراقية يعقد لقاءاً مع القيادات العسكرية لبحث سبل تأمين عيد الاضحى

قام رئيس الوزراء العراقى ” حيدر العبادى ” , القائد العام للقوات المسلحة العراقية , مساء أمس الأحد , بزيارة مقر قيادة عمليات بغداد , حيث عقد إجتماعاً مع القيادات الأمنية والعسكرية .

وقد إشتمل اللقاء على إطلاعه على الإستعدادات والإجراءات التى إتخذتها القيادات من أجل توفير الأمن خلال عيد الأضحى المبارك , موكداً على أهمية بذل المزيد من الجهود والاعتماد على الجهد الاستخبارى لحماية العراقيين.

كما شدد العبادى على ضرورة ضرب الإرهاب والتصدى له بكل قوة فى ساحات المعركة , حيث أنه يسعى إلى  إحداث خرق للتغطية على هزائمه باستهداف أمن المواطنين , وهو الأمر الذى لا تهاون فيه .

يذكر أن هناك خمسة عراقيين قد لقوا مصرعهم بالإضافة إلى إصابة 23 آخرين , إثر تفجير مزدوج استهدف موقف سيارات بمدخل مركز”النخيل” التجارى بشارع فلسطين يوم الخميس الماضي .

وقد أسفر هذا التفجير الإرهابى عن احتراق سبع سيارات وألحق أضرارا بواجهة المركز التجارى نتيجة هذا التفجير الانتحارى , الذى نفذه إنتحارياً يرتدى حزاما ناسفا على مدخل بوابة المركز التجارى الجانبى وأعقبه انفجار سيارة مفخخة بالمدخل الرئيسى.

والجدير بالذكر أن العاصمة العراقية , بغداد , تشهد تفجير عبوات ناسفة وسيارات مفخخة وهجمات إنتحارية بأجزمة ناسفة بين الحين والآخر يقوم بها تنظيم داعش لزعزعة الأمن والإستقرار بها .

ومن المعروف أن العاصمة العراقية يبلغ عدد سكانها 7 ملايين نسمة , والتى تعد البلدة الأكثر عنفاً بين محافظظات العراق .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *