الرئيسية / منوعات / حجاج بيت الله الحرام يتوجهون لمني لقضاء يوم التروية
يوم التروية
الكشف

حجاج بيت الله الحرام يتوجهون لمني لقضاء يوم التروية

استعد حجاج بيت الله الحرام الي الانتقال الي مني للمبيت بها يوم التروية الثامن من ذي الحجه وفق لسنة النبي صلي الله عليه وسلم حيث كان النبي محمد يقوم بالذهاب لمني يوم التروية واداء صلاة الظهر والعصر والمغرب والعشاء وفجر يوم التاسع من ذي الحجه مع القصر للصلاة ذو الاربع ركعات دون الجمع .

وسمي يوم التروية بهذا الاسم لعدة اسباب اختلف حولها العلماء فمنهم من قال انه سمي بذلك لان المسلمون قديما كانو يقومون بشرب الماء واخذ ما يكفيهم منه من مكه استعدادا للصعود الي جبل عرفات لاداء مناسك الحج .

وقال البعض ان سبب التميه هو ان ابراهيم عليه السلام راي حلمه بذبح ابنه اسماعيل عليه السلام في الثامن من ذي الحجه لذا سمي بهذا الاسم ويستحب في يوم التروية الاكثار من التلبيه والاستغفار والدعاء الي الله عز وجل بالمغفرة والعتق من النيران .

وتبعد مني عن الحرم المكي مسافه السبع كيلو مترات والذهاب لمني سنه مؤكدة ومستحبه ويجوز للحجاج عدم المبيت بمني والتوجه مباشرة من مكة الي عرفات في حالة وجود عذر من الخوف من الزحام فوق جبل عرفه غير ان المبيت بمني يوم التروية افضل اتباع لسنه النبي محمد صلي الله عليه وسلم .

وعقب انتهاء فجر يوم التاسع من ذي الحجه واداء صلاة الفجر بمني يتجه الحجاج الي عرفه من اجل اداء ركن الحج الاعظم وهو الصعود علي جبل عرفات ومن جانب اخر اعلنت المملكة العربية السعودية انه تم رفع درجات الاستعداد القصوي في كلا من وزارة الصحة والداخلية والحج والعمره .

وتقوم القوات المكلفه بتامين الحج بالمملكة الي اتمام الاستعدادات لتصعيد الحجاج الي جبل عرفات غدا الاحد ثم النزول في مغرب يوم التاسع والمبيت بمني .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *