الرئيسية / اخبار العالم / شخصيات وطنية فلسطينية: أبو مازن وأجهزته الأمنية بالضفة يحمون أمن إسرائيل
ابو مازن
محمود عباس

شخصيات وطنية فلسطينية: أبو مازن وأجهزته الأمنية بالضفة يحمون أمن إسرائيل

 هجوم قوي وعنيف وجهته الشخصيات الوطنيه الفلسطنيه الي القوات الفلسطنيه ،  التي تحمي امن فلسطين وذلك  لما بدر منها افعال وممارسات لحماية امن اسرائيل والحدود الجديده للاراضي الاسرائليه والمستوطنات  ، وكذلك وفقا لاوامر صدرت من الرئيس الفلسطيني محمود عباس ابو مازن في الضفه الغربيه  كما اقيم اليوم بعض العناصر الفلسطنيه بيان صحفي اكدوا فيه ان الشعب الفلسطني اوشك علي الانفجار ،  بسبب جرائم العنف والقتل  الوطنيه التي سيطرت علي السلطه في رام الله  ، كما اعلنت ان اجهزه السلطه نشات علي ايدي كيت دايتون الجنرال الامريكي وذلك لملاحقت الفدائيين ومهاجمتهم والسيطره عليهم واعتقالهم والتفنن في تعذيبهم بابشع الصور والاساليب داخل الزنازين والقضاء علي جزء كبير منهم بشكل ملحوظ وهذا ماتحاول السلطات الفلسطنيه تشويش وعي الشعب الفلسطيني لعدم النظر الي هذا الاتجاه .

و من خلال البيان الصحفي التي اصدرته العناصر الفلسطنيه أوضحت فيه  أن التضامن  الأمنى مع العدو الإسرائيلى  لايجري الي من خلال حليفان ولا يمكن ان يتم بين عدوان  والتضامن الحقيقي  يتشكل بتبادل المعلومات عبر  الطرفين حول أعدائهما المشتركين ، أمام ما تستخدمه سلطة رام الله، فينحصر فى ضخ أجهزة أمن السلطة هناك معلومات أمنية ، ضد الشعب الفلسطينى إلى العدو الإسرائيلى واكتفاء أجهزة السلطة الفلسطينية بتلقى تعليمات من ذاك العدو، وتنفيذها بحماسة لا تحسد عليها ، والوقائع أكثر من أن تحصى فى هذا الصدد.

وفيما يخص الانتهاكات التي تترئسها الجهات الامنيه في فلسطين وذلك بامر من ابو مازن  فوجهة العناصر الفلسطنية انتقاداتها لهم   وذلك لانها تعمل علي حماية امنها  علي حساب الشعب الفلسطني ، موضحه علي ان   انتفاض الشعب الفلسطينى  ما هى إلا إدانة لسلطة رام الله، على خضوعها التام  للعدو الإسرائيلى .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *