الرئيسية / منوعات / فضل صيام يوم عرفة للمسلم اليوم التاسع من شهر ذي الحجة لعام 2016
شعائر الخح
يوم عرفه

فضل صيام يوم عرفة للمسلم اليوم التاسع من شهر ذي الحجة لعام 2016

يوم عرفة هو عبارة عن اليوم التاسع من شهر ذي الحجة المبارك ويتم فيه الصوم من كل مسلم يتمكن من الصوم صحياً بصورة لا تعرضه الي الخطورة من وراء صيامه مثل الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنه أو المسافرين الي أماكن بعيدة وغيرها، أما عن فضل صيام هذا اليوم العظيم فهو كما أخبرنا النبي صلي الله عليه وسلم يكفر بهذا اليوم الجليل سنة قبله وسنة بعده، وبهذا فيكون صيام عرفة كما يعلم المسلمين انه رفع في درجات المسلك وتكفير في ذنوبه، وتكفير فيه الذنوب الصفية التي يرتكبها الإنسان أما الكبائر فلا.

صوم عرفة هو فقط للمسلم الغير حاج الي بيت الله، أما الأفراد المتواجدين في الحج فلا ينبغي عليهم الصوم مطلقاً، وتكون مهمة الشخص الحاج الأساسية هي الطاعة وأداء مناسك الحج، فلا يجوز مثلا أن يشغل بال الحاج الجوع أو العطش أو إعداد موائد الطعام والشراء للتوجه الي الإفطار كما يفعل المسلم الغير حاج الصائم، علاوة علي أن الحاج يبذل الكثير من الجهد والمشقة في وجه العموم ويكون الصوم يزيد من تلك المشقة خصوصاً في أوقات الصيف الحارة.

وكما يعلم العديد من المسلمين أن الصوم من أحب الأعمال الي الله عز وجل وأنه يرفع به الدرجات كما أنه من أعظم أنواع العبادات، وفي الصوم يحرم الأمساندة نفسه من متاع الدنيا الزائلة من طعام وشراب وما الي غير ذلك من الأشياء التي لا ينبغي أن يفعلها في الصوم، ويبدأ  المسلم الاستعداد الي الصوم من خلال السحور بحيث أنه يقوم قبل الفجر لتناول عدد من الطعام ثم  أذان الفجر يبدأ الصيام لينتهي في وقت أذان المغرب ويستعد وقتها المسلم الي تناول الإفطار في وقت الأذان مباشرة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *